موقف تيار الاصلاح الديمقراطي من دعوتها لكافة فصائل وقوى العمل الوطني إلى إجراء الانتخابات العامة

موقف تيار الاصلاح الديمقراطي من دعوتها لكافة فصائل وقوى العمل الوطني إلى إجراء الانتخابات العامة
حركة التحرير الوطني الفلسطيني فتح - تيار الاصلاح الديمقراطي

تكرر حركة فتح في ساحة غزة دعوتها لكافة فصائل وقوى العمل الوطني إلى إجراء الانتخابات العامة والمحلية وانتخابات النقابات والاتحادات والجمعيات ومجالس طلبة الجامعات، وتصر دوماً على أن الشرعيات تُكتسب عبر صناديق الانتخاب وحدها.

ترفض حركة فتح في ساحة غزة المحاصصة التي تمت في نقابة المهندسين الفلسطينيين في قطاع غزة، والتي سُميت ظلماً بأنها توافقية، وتعتبرها التفافاً مكشوفاً على مبدأ الانتخابات، وتجاوزاً لحق المهندسين في اختيار ممثليهم، فالتوافق يحدث بعد الانتخابات وليس قبلها، ولا يكون بمصادرة حق المهندس الفلسطيني في اختيار من يمثلونه في النقابة ويدافعون عن مصالحه ومصالح المهنة، وهو أمرٌ من شأنه أن يمثل سابقةً سلبيةً قد تُبنى على أساسها محاصصات أخرى في المستقبل، ومحاولات أخرى لتغييب إرادة الناخبين الفلسطينيين .

تؤكد حركة فتح في ساحة غزة أن الجسم النقابي المعتزم تشكيله محاصصةً بين الفصائل لا يمثل إلا أصحابه، وأن لا شرعية لأي تمثيل إلا عبر بوابة الانتخابات وحدها .

 

حركة فتح - ساحة غزة

الأحد 15 مارس 2020