مقداد: مدينة القدس هي عنوان الصراع الدائم مع الاحتلال وكلمة السر في وحدة الشعب الفلسطيني

مقداد: مدينة القدس هي عنوان الصراع الدائم مع الاحتلال وكلمة السر في وحدة الشعب الفلسطيني

فتح ميديا-غزة:

أكد القيادي ماهر مقداد المتحدث باسم تيار الإصلاح الديمقراطي في حركة فتح في تصريح صدر عنه مساء اليوم الأحد، بأن مدينة القدس هي عنوان الصراع الدائم مع الاحتلال وكلمة السر في وحدة الشعب الفلسطيني والاشتباك فيها وعليها مستمر حتى النصر.

وأوضح مقداد، اذا توحدنا في هذه المعركة المقدسة فلابد من صياغة ال( وحدنا ) وتحويلها الى نقطة قوة، فالشعب الفلسطيني قادر على خوض المواجهة وقادر على الانتصار، لكن ليس بمنطق تسجيل النقاط ولا رفع العتب. 

وأضاف مقداد، بأن ما يجري في القدس هو اقتلاع تاريخي وحضاري ووطني وديني من الاحتلال الإسرائيلي، ويستهدف سحق كل ما هو فلسطيني وعربي واسلامي ومسيحي. 

وقال مقداد: "هذا يستدعي المواجهة الجماعية بجسد واحد قوي ومتماسك".

وأشار مقداد، بأن الشعب الفلسطيني أعتاد أن تكون البداية الصحيحة في القدس ثم يتنادى الفلسطينيون حول هذا العنوان الجامع فيقف العالم احتراماً طوعاً او كرهاً.

وتابع مقداد، ان الصمت على ما يجري في القدس مشاركة ضمنية في هذه الجرائم، والوقت ليس في صالح الصامتين والعاجزين فلسطينياً وعربياً.