محافظة غزة تدشن أولى فعاليات ملتقى الشهيد القائد كمال عدوان للنخب الفتحاوية بعقد ندوة ثقافية بعنوان (غسان كنفاني، محطات أدبية ونضالية)

فتح ميديا-غزة

ضمن سلسلة من المشاريع النوعية التي تتبناها محافظة غزة، افتتحت قيادة المحافظة اليوم الأربعاء، ملتقى الشهيد القائد كمال عدوان للنخب الفتحاوية، ليكون الملتقى الشبابي الأول من نوعه داخل المحافظة.

واستضاف الملتقى مجموعة من النخب النسوية من مجلس المرأة بمحافظة غزة، للوقوف على مناقب حياة الشهيد الأديب والمفكر الفلسطيني غسان كنفاني ورحلته النضالية، والتعريف بملتقى الشهيد القائد كمال عدوان للنخب الفتحاوية.

افتتح اللقاء الأخ طلال المصري أمين سر مجلس إعلام محافظة غزة بالترحيب بالأخوات والإخوة الحضور، مشيدًا بسلسلة المشاريع الشبابية النوعية التي تتبناها محافظة غزة، وبالنموذج النضالي الذي قدمه الشهيد المفكر والأديب غسان كنفاني.

واستعرض الأخ محمد جعرور أمين سر محافظة غزة سِمات الملتقى وأهدافه، معرجاً على أهمية خلق حاضنة شبابية للنخب الفتحاوية، تعمل على الاستثمار السليم في مهاراتهم وصقل قدراتهم وتهيئتهم لقيادة المرحلة القادمة.

وأكد الأخ محمد جربوع مفوض لجنة التعبئة الفكرية بمحافظة غزة على أن الشهيد المفكر والأديب الفلسطيني غسان كنفاني قدوةٌ شبابيةٌ يحتذى بها، ويعزى إليه إبتكار الأدب الفلسطيني المقاوم، مشيراً إلى أنه المخزون الأدبي والفكري الذي تم جمعه في 18مجلداً قدمها غسان خلال عمره الذي لم يتجاوز ال36 تعدى حدود الكلمة، وحطم كل معادلات الزمن، وأن الهدف من تدشين هذا الملتقى هو تخريج جيلٍ جديد يقتدي بأمثال الشهيد المفكر غسان كنفاني.

وأشارت الأخت رضا عبدالله منسقة مجلس المرأة بمحافظة غزة إلى إيمان تيار الإصلاح بمحافظة غزة بواجبهم في استقطاب النخب الشبابية، مؤكدةً السعي الجاد لقيادة تيار الإصلاح لرفع كفاءة الكادر الفتحاوي والنسوي خاصةً.

وأشاد الأخ طلعت الراس مفوض لجنة العمل التنظيمي بمحافظة غزة بالدور النضالي المتقدم الذي تلعبه المرأة الفلسطينية والفتحاوية خاصةً، مؤكدًا على أن للمرأة أيضاً نصيبٌ كبيرٌ من الإنتاج الأدبي الفلسطيني الثوري، ومباركاً تدشين ملتقى الشهيد القائد كمال عدوان للنخب الفتحاوية.

ـــــ

م.ن