مجلس منظمات حقوق الانسان يحذر من الخطر الذي يواجه حياة الأسير الأخرس مطالباً الافراج عنه فوراً

مجلس منظمات حقوق الانسان يحذر من الخطر الذي يواجه حياة الأسير الأخرس مطالباً الافراج عنه فوراً

فتح ميديا - غزة:

أكد مجلس منظمات حقوق الإنسان الفلسطينية ، أن الأسير ماهر الأخرس يواجه خطراً وشيكاً يهدد حياته في مستشفى "كابلان"، الواقع داخل أراضي 48 بعد تدهور حالته الصحية لمرحلة الخطر. 

وأشار المجلس في بيان صادر عنه، أن الأسير الأخرس كان قد أعلن عن خوض إضراب مفتوح ومتواصل عن الطعام منذ اليوم الذي اعتُقل فيه الموافق 27/07/2020، في مسعى لالتماس العدالة وإنصافه من الأمر الذي صدر بوضعه رهن الاعتقال الإداري لمدة أربعة أشهر، مشيراً أنه منذ ذلك الحين، لا يتناول الأخرس سوى الماء، ويرفض تناول المدعمات، كالفيتامينات أو الأملاح، أو أي سوائل أخرى.

وطالب مجلس المنظمات دولة الاحتلال إطلاق سرح الأسير ماهر الأخرس، الذي يواجه الآن خطراً يهدد حياته، على الفور، ووقف جميع الإجراءات والنوايا التي تبيّتها بالإبقاء عليه رهن الاعتقال الإداري، فضلاً عن وضع حد لاستخدام الاعتقال الإداري الممنهج والتعسفي بحق الفلسطينيين.

ودعا المجتمع الدولي والأطراف السامية المتعاقدة على اتفاقية جنيف الرابعة إلى الوفاء بالالتزامات الواقعة على عاتقها تجاه حماية حقوق الإنسان وفرض إنفاذ القانون الإنساني الدولي، ولا سيما في الحالات التي تُرتكب فيها مخالفات جسيمة في زمن الصراع والاحتلال.

كما دعا مجلس المنظمات إلى إنفاذ التدخل الفوري لولايات الإجراءات الخاصة للأمم المتحدة، بما تشمله من ولاية المقرر الخاص المعني بحالة حقوق الإنسان في الأراضي الفلسطينية المحتلة منذ عام 1967، السيد مايكل لينك، والفريق العامل المعني بالاحتجاز التعسفي.

_____________

م.ر