مجلس العمال يتابع صرف ال700 شيكل للعمال المتضررين من جائحة كورونا

أكد أمين سر النقابات العمالية، على أن غزة ليست هامش على الوطن ولن نقبل ان تكون عبء، فهي جزء أساسي من الوطن ومكون رئيسي من شطري الوطن، بنضالها، وتضحياتها، وتعداد سكانها، مشدداً على ضرورة إنصاف عمال قطاع غزة، أسوة بعمال الضفة الغربية.

مجلس العمال يتابع صرف ال700 شيكل للعمال المتضررين من جائحة كورونا
خالد موسى أمين سر مجلس العمال في غزة

فتح ميديا-غزة:

يتابع مجلس العمال في ساحة غزة آليات صرف المساعدات النقدية ال700 شيكل المقدمة من حكومة اشتية للعمال المتضررين من جائحة كورونا في قطاع غزة.

وقال خالد موسى أمين سر مجلس العمال في غزة، نتابع استجابة وزير العمل في حكومة اشتيه، على صرف تلك المساعدات، وأن ذلك يأتي من أجل انصاف العمال وتقديم الدعم اللازم أسوة بالعمال في الضفة الغربية.

وأشار موسى أن العمال الكادحين، خاضوا نضالاً شرساً خلال الأيام الماضية لثني الوزير عن قراره والقاضي بحرمانهم من تلك المساعدات.

وطالب في تصريح مقتضب، أن تشمل هذه المساعدات ما قيمته 40 % من كافة المعونات والمساعدات التى تقدم للسلطة الوطنية ولاسيما صندوق وقفة عز.

وأكد أمين سر النقابات العمالية، على أن غزة ليست هامش على الوطن ولن نقبل ان تكون عبء، فهي جزء أساسي من الوطن ومكون رئيسي من شطري الوطن، بنضالها، وتضحياتها، وتعداد سكانها، مشدداً على ضرورة إنصاف عمال قطاع غزة، أسوة بعمال الضفة الغربية.

وأخيراً، وعد موسى العمل البواسل الاستمرار في الحراك والنضال حتى الحصول على كافة الحقوق لتأمين العيش الكريم للجميع.