كحيل: حماية المنتج الوطني أولوية في اطار توازن اقتصادي

كحيل: حماية المنتج الوطني أولوية في اطار توازن اقتصادي

فتح ميديا - غزة

في اطار سعي اتحاد المقاولين الفلسطينيين بمحافظات غزة لدعم المنتج الوطني التقى رئيس الاتحاد أسامة كحيل مع وفد من شركة بيت الاستيراد والمسوق لشركة الوطنية لصناعة الألمنيوم والبروفيلات ( نابكو ) في غزة.

واستعرض كحيل خلال اللقاء اليوم بمقر الاتحاد جهود اتحاد المقاولين في عدة اتجاهات للعمل على بناء سياسات وطنية متكاملة ومتوازنة لحماية المنتج الوطني بهدف زيادة الايرادات المحلية وتشغيل أكبر عدد من العمال وتطوير رأس المال الفلسطيني.

وأوضح كحيل أن اتحاد المقاولين يطرح خطة متوازنة بين ثلاثة أطراف هي المصانع الوطنية والحكومة والمستورد وتكون المحصلة لصالح المواطن.

وشدد كحيل على أهمية جودة المنتج المحلي وضبط سعره للقدرة على المنافسة، في مقابل أن تقوم وزارة الاقتصاد بإقرار تعلية على السلع المستوردة تكون مناصفة بين ايرادات الحكومة والجزء الآخر لتشجيع وحماية المنتج الوطني.

وأكد على ضرورة حماية مصالح التجار من خلال حصولهم على امتياز في أسعار المنتج الوطني كتخفيض 10% لمساعدتهم على فتح أسواق للمنتج الوطني وعدم التضرر من التعلية على السلع المستوردة.

بدوره المدير التنفيذي لشركة بيت الاستيراد والتنمية زاهر عكيلة عبر عن استياء شركات الألمنيوم المحلية من غياب حاضنة اقتصادية تحمي المنتج الوطني وتتبنى سياسات عملية لتنمية الانتاج المحلي ودعمه.

وأوضح عكيلة مدى التزام شركة نابكو بالمواصفات والمعايير التي تضاهي المنتج المستورد واصرارها على ذلك لوضع حد للسلع المستوردة ذات الجودة المتدنية وعدم الوضوح في بلد المنشأ مطالبا بضرورة تطبيق نفس المعايير والمواصفات على السلع المستوردة وذلك حماية للمستهلك.

وعبر عكيلة عن اهتمامه بنشاط اتحاد المقاولين لدعم المنتج الوطني والعمل الدؤوب من أجل حماية مجمل الاقتصاد الوطني في ظل الظروف الوطنية الصعبة مع الامنيات بوجود دور حكومي قادر على دعم الصناعة الوطنية من خلال  تشريعات و قوانين  تحكم السوق خطط مستمرة وشجاعة.