في ذكرى الاستقلال :قيادات فلسطينية تُطالب بانهاء الانقسام السياسي والجغرافي

في ذكرى الاستقلال :قيادات فلسطينية تُطالب بانهاء الانقسام السياسي والجغرافي

فتح ميديا-غزة:

يصادف اليوم الخامس عشر من نوفمبر يوم اعلان الاستقلال الذي صدح به الزعيم الراحل ياسر عرفات من الجزائر الشقيقة.

ماذا يقول قادة تيار الاصلاح الديمقراطي في حركة فتح في هذا اليوم؟


جهاد طمليه النائب في المجلس التشريعي عن كتلة فتح البرلمانية

أكد جهاد طمليه النائب في المجلس التشريعي عن كتلة فتح البرلمانية، أن الاستقلال حلم  شعبنا الفلسطيني وقد طال انتظاره.
وقال طمليه في تغريدة له عبر حسابه "فيسبوك" : "الاستقلال الحقيقي عندما يرحل الاحتلال عن ارضنا وسماؤنا وهواؤنا وتتاح الفرص للجميع للمساهمه ببناء مجتمع حضاري ودوله ديمقراطية ينعم بها الجميع بالحريه والعدالة والامن والامان بدون اي تميز تجاه العرق والدين واللون"


محمود اللينو أمين سر حركة فتح في ساحة لبنان
أكد محمود اللينو امين سر حركة فتح في ساحة لبنان، أن ذكرى الاستقلال فيه تجسيد لسنوات من النضال قدم فيه شعبنا واللاجئين الفلسطينيين في لبنان تضحيات جسيمة، وشكلت المخيمات خزان الثورة ومنبع الفدائيين، والتضحيات لم ولن تذهب سدى وإن لم يكتمل بعد تحقيق الحلم بالتحرير والعودة .
وقال عيسى في تصريح خاص بفتح ميديا، أن ما تمثله الذكرى هو بقاء الأمل والتمسك به وصوابية الرؤية لصانع الفكرة بإعلان الجزائر الذي أنتج تحولا أمميا في الاعتراف بهذا الاستقلال وأنتج بعد ذلك حكما وطنيا للأسف لم تكتمل فصوله .
وقال: "غياب قائد بحجم ياسر عرفات كان له الأثر البالغ في القضية الفلسطينية برمتها، وخسارة فتح الانتخابات وما تلاها من انقسام وطني، وتشتيت قوى الحركة وإضعافها انعكس سلباً على مجتمع اللاجئين وبالأخص في لبنان.
وأضاف عيسى: " كما كان لتغييب العملية الديمقراطية وتغول الاحتلال في الضفة وزيادة عدد المستوطنات وبالتالي المستوطنين، وتراجع القضية عن الصدارة دوليا وعربيا ، ومحاولات تشويه العقيدة القتالية للأجهزة الأمنية التي أسسها أبو عمار، وقضية الأسرى، القدس وغيرها الكثير من الويلات أثر على اللاجئين الفلسطينيين".


جمال أبو حبل نائب معتمد حركة فتح ساحة غزة
شدد جمال ابو حبل، نائب معتمد حركة فتح ساحة غزة على أهمية المساعي الفلسطينية للوصول الى هدف سياسي كبير ألا وهو اقامة الدولة الفلسطينية وعودة اللاجئين.
وأضاف أبو حبل في تصريح لموقع فتح ميديا، إن يوم الاستقلال واعلان قيام دولة فلسطين في 15 نوفمبر عام 1988م، أسس لمرحلة جديدة من العمل السياسي بعدما خاضت منظمة التحرير الفلسطينية مراحل متعددة من الكفاح ضد المشروع الاسرائيلي بداية من العام 1965 وصولاً لعام 1988م، وهي ما تُعرف بمرحلة الكفاح المسلح. 
وأوضح أبو حبل أن يوم الاستقلال أتى بعد الانتفاضة المجيدة انتفاضة الحجارة، التي بدأت عام  1987 واتى على  اعلان قرارات الشرعية الدولية" 242" و"338" لحل الدولتين واقامة الدولة الفلسطينية إلى جانب اسرائيل".
وفي معرض رده على سؤال  هل التزمت اسرائيل بعد قرار الامم المتحدة  دولة بجانب دولة   بهذه القرارات الأممية والتعايش بدولة بجانب الفلسطينيين؟ يردف أبو حبل:" إسرائيل إلى الان لم تلتزم بتنفيذ أي قرار من قرارات الشرعية الدولية منذ عام 48، وقرار التقسيم، ولم يقم مجلس الامن الدولي بإلزامها  بأي قرار".
وفي رده على سؤال : ما بين اعلان الاستقلال الفلسطيني في السابق وصفقة ترامب  في الوقت الحالي، القضية الفلسطينية إلي أين ؟ يقول ابو حبل:" نحن نذهب إلى المجهول ".
ويضيف، كنا في السابق نقول دولة فلسطينية بالضفة الغربية  وقطاع غزة وشرق القدس على الأراضي المحتلة عام  67، ولكن الأن أصبحنا تتحدث عن صفقة ترامب  في ظل عجز الدبلوماسية الفلسطينية وعدم قدرتها على انتزاع حقوقنا الفلسطينية. 


إياد الدريملي أمين سر مفوضية الاعلام حركة فتح ساحة غزة

يقول إياد الدريملي أمين سر مفوضية الاعلام حركة فتح ساحة غزة عبر صفحته الشخصية في الفيس بوك:" ذكري إعلان الاستقلال الفلسطيني  ليس مجرد يوماً يقتصر على مراسم الإحتفاء به ،ولكن يجب أن يشكل فرصة جديدة لتذكير القوي والفصائل الفلسطينية بضرورة إنهاء الانقسام السياسي والجغرافي والفصائلي وتطوير الادوات الكفاحية  وتوحيد البرامج و إعادة اللحمة والبناء الداخلي والإصلاح السياسي وتدشين مؤسسات الدولة الفلسطينية العتيدة والاستمرار في الجهود التي تفضي الى انتزاع حق الشعب الفلسطيني في تقرير مصيره و حقه بدولته وعاصمتها القدس الشريف.

و اتخاذ كل ما يلزم لوقف ومعالجة كافة الانحرافات والانتهاكات التي خدشت المفاهيم والقيم والمباديء التي تضمنتها وثيقة الاستقلال الفلسطيني واعلان المجلس الوطني الفلسطيني بجلسته بالعاصمة الجزائرية.

 

د.أيمن الرقب أستاذ العلوم السياسية

من جهته يقول د.أيمن الرقب استاد العلوم السياسية في يوم الاستقلال عبر صفحته الشخصية في الفيس بوك: في مثل هذا اليوم الخامس عشر من نوفمبر عام ١٩٨٨م صدع صوت الختيار ليعانق أشجار صنوبر الجزائر الشقيقة ويعلن قيام دولة فلسطين ،كيان معنوي تسعى الثورة لتحويله لكيان رسمي .

 

 

يتبع..

__

ن.م