مفوضية التعبئة الفكرية تدعو اللجنة المركزية للم الشمل الفتحاوي

جميل أن نتصالح مع خصومنا ولكن الأجمل أن نتصالح مع أنفسنا ففاقد الشيء لا يعطيه.

مفوضية التعبئة الفكرية تدعو اللجنة المركزية للم الشمل الفتحاوي
شعار العاصفة

فتح ميديا_غزة:

دعت مفوضية التعبئة الفكرية في حركة فتح بساحة غزة، اللجنة المركزية لحركة فتح للم الشمل الفتحاوي وإعادة اللحمة لحركة فتح ورص صفوفها لتعود لسابق عهدها حركة الكل الوطني.

نص البيان كاملاً:

فتح الأصالة

إن حركة فتح التي قادت الجماهير الفلسطينية على مدار 55 عاماً قادرة على أن تُكمل المشوار حتى التحرير، فهي لا تزل تحتفظ بتاريخها النضالي الزاخر  بالبطولات في كافة المحطات وهي التي إرتقى معظم قادتها شهداء في مواطن المواجهة، وهي لا زالت حركة الجماهير الفلسطينية، ولا زالت الرومانسية النضالية ونقاء الأخلاق والطيبة هي المسيطرة على كافة أبنائها وقواعدها التي تقدم دون مقابل، ولم يتوانَ فتحاوي واحد عن أداء الواجب، لكن كل ما سبق لن يستمر وهو الآن يترنح وقد ينتهي في أي لحظة إذا بقي الإقصاء وإذا ما استمر سلوك الاستبعاد والفصل والنفي، خيرة شباب ومناضلي الحركة أُبعدوا عنها قسراً وبلا أسباب مقنعة، هذا السلوك الخارج عن أدبيات فتح الثورية إعترى بعض من قياداتها خلال العقدين الأخيرين ممن أُصيبوا بفوبيا المؤامرة ما جعلها تخسر الكثير من هيبتها وهيبة القضية برمتها بل وتخسر قواعدها التي أقسمت أن تكون وفيّة لحركتها، وبالتالي آن الآوان  لقيادة فتح أن ترد الجميل لقواعدها ولتاريخها وتعيد ترتيب نفسها وتفعّل نظامها الداخلي وتفسح المجال أمام الإنتقاد بصوت مرتفع، وعليها بأن تترجم مسلكياتها الثورية سلوكاً ونهجاً، وأن تحتضن أبنائها كل أبنائها دون إقصاء أو تهميش، على اللجنة المركزية والرئيس عباس إتمام المصالحة الداخلية الفتحاوية ولم الشمل الفتحاوي، فقوة فتح في وحدتها وقوة القضية الفلسطينية في وحدة حركة فتح.

جميل أن نتصالح مع خصومنا ولكن الأجمل أن نتصالح مع أنفسنا ففاقد الشيء لا يعطيه.

مفوضية التعبئة الفكرية
ساحة غزة
20/10/2020