عالم أحياء: أعداد الإصابات بفيروس كورونا داخل غزة لا زالت مطمئنة

عالم أحياء: أعداد الإصابات بفيروس كورونا داخل غزة لا زالت مطمئنة

فتح ميديا-غزة:

أكد عالم الأحياء الدقيقة عبد الرؤوف المناعمة، اليوم الخميس،  أن أعداد الإصابات داخل القطاع حتى اللحظة مازالت مطمئنة، فنسبة التعافي من الإصابة جيدة، ونسبة الوفيات لا تتجاوز الـ 1% من الحالات المغلقة.

وقال المناعمة في حديثه لإذاعة "صوت الأقصى" المحلية، أن الإجراءات التي اتخذتها الجهات الحكومية ولجان الطوارئ في قطاع غزة لمكافحة فايروس كورونا منذ انتشاره فعالة وجيدة.

وأضاف: "استمرار الإجراءات ومنع التجول وتقييد الحركة داخل القطاع أمر مستحيل، لأنه يجب أن تكون هناك مرحلة تعايش".

وتابع: "هناك رهان على المواطن الفلسطيني بعد تشبعه بالوعي والمعرفة، لكن للأسف هناك فئة كبيرة تُبدي استهتار واضح وكبير".

وأشار إلى أن الخيارات أمام الجهات الحكومية صعبة جداً، لذلك على المواطنين في ظل هذا الانفتاح التدريجي الالتزام التام بإجراءات الوقاية والسلامة، خصوصا اننا مقبلون على فصل الشتاء.

وأوضح المناعمة أن وزارة الصحة في قطاع غزة، عليها عبئ كبير تقوم به بشكل جيد من خلال استقبال الحالات والتقصي ونشر التعليمات والبروتوكولات للمؤسسات الخدماتية والتعليمية.

ودعا المناعمة إلى عدم التهاون حول مدى خطورة فايروس كورونا، مبيناً أننا ما زلنا في بدايات الموجة والمخاطر مازالت كبيرة.

وطالب المواطنين في الأماكن المغلقة بتوفير التهوية الطبيعية ولبس الكمامة وعدم الاستهتار والتباعد الاجتماعي لأنها تساعد في توفير بيئة آمنة للإنسان من فايروس كورونا.

__
ن.م