ردود فعل فتحاوية غاضبة على تصريحات مجدلاني وتُطالب اشتيه بإقالته

ردود فعل فتحاوية غاضبة على تصريحات مجدلاني وتُطالب اشتيه بإقالته
نشطاء وقيادات فلسطينية تطالب بإقالة الوزير أحمد مجدلاني

فتح ميديا-غزة:

تواصلت ردود أفعال المؤسسات والشخصيات الفتحاوية والفلسطينية الغاضبة من تصريحات أحمد مجدلاني وزير التنمية الاجتماعية في حكومة اشتيه.

فتح ميديا رصدت أبرز التصريحات التي استهجنت تصريح مجدلاني:

أبونجا يوجه رسالة للحكومة بشأن تصريحات مجدلاني:

من جانبه وجه محافظ غزة، الوزير إبراهيم أبو النجا، رسالة إلى الحكومة الفلسطينية، برئاسة د. محمد اشتية، بشأن تصريحات وزير التنمية د. أحمد مجدلاني، حول موظفي غزة.

وقال أبو النجا في منشور له عبر (فيسبوك) بعنوان "رسالة للحكومة"، مضيفاً "ما هكذا تورد الإبل، الموظفون، أجبروا على ترك العمل، وتحت طائلة المسؤولية".

وأضاف: "من بقي على رأس عمله لإيمانه أنه يخدم أبناء شعبه، فصل وقطع راتبه، نريد توضيحاً لتصريح السيد الدكتور مجدلاني لأن فيه إهانة كبيرة جداً".

المكتب الحركي للمحاسبين المطلوب اقالة المجدلاني:

حيث أصدر المكتب الحركي المركزي للمحاسبين، التابع لحركة التحرير الوطني الفلسطيني (فتح)، بياناً بشأن تصريحات وزير التنمية، أحمد مجدلاني، حول موظفي غزة.

وطالب المكتب الحركي للمحاسبين، رئيس الوزراء باقالة مجدلاني، وتشكيل لجنة تحقيق في ما صرح به عن أبناء شعبنا في قطاع غزة.

وأكد على أن الحقوق لا تسقط بالتقادم، و"لازلنا متماسكين خلف الرئيس في مواجهة خطة ترامب، وضد التطبيع المجاني."

القدرة : مجدلاني دائماً يتنطع بالقول التافه:

استنكر د. حيدر القدرة، مفوض المكاتب الحركية في الهيئة القيادية تصريحات الوزير أحمد مجدلاني، بحق موظفي السلطة بقطاع غزة.

وقال القدرة إن مجدلاني دائما ما يظهر عدائية مقيتة تجاه أبناء غزة، فهو المبادر دائما بالخروج للإعلام، ليسيء لأبناء غزة سواءً كانوا موظفين أو غيره، وهو يتنطع بـ "القول التافه ويستسهل استفزاز أهل غزة  ولا نعلم من أين جاءت هذه الجرأة"، وفق رأيه.

واضاف القدرة: "نقول لمجدلاني اذا كان قد اختير لك دور تبث من خلاله سمومك بين الحين والآخر فعليك أن تعلم هذه الأدوار لا تكون إلا للصغار لأنك أقل بكثير ممن تستهدفهم بالقول السفيه"، وفق تعبيره.

الرقب  تصريحات مجدلاني مليئة بالكراهية:

قال الدكتور أيمن الرقب استاد العلوم السياسية، إن تصريحات أحمد مجدلاني وزير الشؤون الاجتماعية في حكومة اشتيه بحق موظفي السلطة في المحافظات الجنوبية مليئة بالكراهية والحقد، لافتًا إلى أن تلك التصريحات لا يمكن لأي حر أن يقبل بها.

 ونوه الرقب، أن موظفي السلطة الفلسطينية بالمحافظات الجنوبية التزموا منازلهم بناءاً على قرار من رئيس السلطة محمود عباس والحكومة برئاسة د.سلام  فياض آنذاك.

 وأشار الرقب إلى أن قرار منع الموظفين من تأدية عملهم عقب أحداث الانقسام الفلسطيني عام 2007 كان خطئاً كبيراً، حيث أطال عمر الانقسام وجعل حماس تتفرد بالحكم في قطاع غزة.

 وأضاف الرقب، "أن رواتب موظفي السلطة في المحافظات الجنوبية ليست منةً من المجدلاني أو غيره فهذه حقوقهم".

وكشف الرقب، عن وجود حراك من أبناء حركة فتح في غزة ضد التمييز الذي يتعرضون له، الأمر الذي قد ينعكس سلبا على الحركة في الحديث عن الذهاب للانتخابات.

وأوضح الرقب، أن تصريحات المجدلاني تؤكد أن لا وجود لمصالحة حقيقية في الأفق القريب.

 عاكف المصري  تصريحات مجدلاني تكريس للتمييز الجغرافي:

عبرّ المفوض العام للهيئة العليا لشؤون العشائر في قطاع غزة، عاكف المصري، عن رفضه واستنكاره الشديدين لتصريحات أحمد مجدلاني، وزير الشؤون الاجتماعية في حكومة اشتيه بحق موظفي غزة، مؤكداً أنها تمثل تكريساً لواقع التمييز الجغرافي بين الضفة وغزة.

وقال المصري: إنّ الموظف الذي التزم بقرار قيادته هو عمليا على رأس عمله"، مشيراً إلى أن هذه التصريحات تمثل إساءة بحق الموظف الذي التزم بقرار الحكومة برئاسة د.سلام  فياض آنذاك".

وأكدّ المصري أنه من "المعيب أن شخص مثل مجدلاني يحدد مصير موظفي غزة"، مطالبا رئيس الوزراء د. محمد اشتيه إلى رفض تصريحات مجدلاني ودفعه للتوقف عن تصريحاته المستفزة والعنصرية بحق قطاع غزة.

وأوضح المصري أن هذه التصريحات تتناغم مع الإرادة الإسرائيلية والأمريكية الرامية لفصل  الضفة عن غزة، وتهدف إلى تنفيذ هذا السيناريو من طرف الوزير.