د. نبيل الكتري يكتب: القلاع الضائعة

د. نبيل الكتري يكتب: القلاع الضائعة

بقلم الدكتور نبيل الكتري:

في الأيام الماضية منذ لقاء بيروت تتلاطم الأخبار عن اتفاق ثنائي بين حماس والسلطة من أجل الذهاب بانتخابات مشتركة لضمان تقاسم الكعكة للمزيد من معاناة شعبنا على اعتبار قتل الديمقراطية والشراكة السياسية واعتبار أن التمثيل النسبي جادة الصواب ، بمشاركة أكبر قدر ممكن للتنظيمات الفلسطينية المستقلة .

حري بنا أن نذكر أن المشاركين في الانتخابات دائماً لا يتجاوز 40% ، أمام حالة الضياع التي أصابت شعبنا في أربعة عشر عاماً مضت .

حالة احتقان لدى الشارع الفلسطيني إذا ما أنجزت ووجدت قيادة تضع برنامج إنقاذي حقيقي وفعلي ، لذا ستقلب معاناة شعبنا فيها موازين القوى اتفاق ثنائي ، ثلاثي لن يغير من عنفوان ثورة الغضب الكامنة في صوت الناس فحذاري من صندوق الصدمات الذي سيسقط كل الرهانات .

برنامج وطني صادق وقوى فاعلة جديدة سيتمخض عنها ردود الأفعال الداخلية لدى أكبر التنظيمات ، فلا وفاق دون الذهاب لمصالحة مجتمعية تعيد اللحمة والثبات لشعبنا .

يجب أن يتحقق لهذا الشعب صدقاً في القول وصدقاً في الفعل ، فقد سأم من الوهم والشعارات وآن للقيادة أن تقف موقفاً يليق بتضحيات الشعب وترد الظلم الواقع عليه منذ سنوات وتعيد للكلِّ الفلسطيني هيبته وتفعل الديمقراطية والمشاركة والحريات .

_______________

م.ر