دانتى ألجييرى.. 699 عاما على رحيل صاحب الكوميديا الإلهية

دانتى ألجييرى.. 699 عاما على رحيل صاحب الكوميديا الإلهية
دانتى ألجييرى

فتح ميديا-وكالات:

تمر اليوم الذكرى الـ699 على رحيل الشاعر الإيطالى الشهير دانتى أليجييرى، أحد أشهر شعراء وفلاسفة القرون الوسطى، واشتهر بكتابه الملحمى "الكوميديا الإلهية"، الذى كان له أثر كبير على المؤلفات الأدبية واللاهوتية، إذ ولد فى 14 سبتمبر عام 1321م.

 ولد دانتى أليجييرى بتاريخ 12 مايو سنة 1265 فى عائلة لها باع طويل من الانخراط فى المشهد السياسى المعقد لمدينة فلورنسا، وقد انعكس هذا الأمر فى فصل "الجحيم" الذى ألفه دانتى لاحقًا.

توفيت والدته بعد ولادته بسنوات قليلة، وعندما بلغ من العمر 12 عامًا، جرى ترتيب زواجه من جيما دوناتي، ابنة إحدى العائلات الصديقة. وهكذا تزوج الاثنان فى سنة 1285 تقريبًا، التقى دانتى ببياتريش عندما كان عمرها 9 سنوات، فاختبر حينها شعور الحب من النظرة الأولى. عاش الزوجان معًا لفترة طويلة، وكان حب دانتى لها ساميًا ومخلصًا، ولكن تشاء الظروف أن تتوفى بياتريش سنة 1290، فحزن دانتى حزنًا عظيمًا.

بعد وفاة بياتريش بفترة قصيرة، بدأ دانتى الانغماس فى دراسة الفلسفة والمكائد التى كانت تُحاك فى المشهد السياسى لمدينة فلورنسا، كانت الفوضى والاضطرابات تعم أرجاء هذه المدينة، وخاصة مع وجود جماعات متصارعة يمثل كل منها الإمبراطور أو البابا.

وفى ذلك الوقت، شغل دانتى عددًا من المناصب المهمة فى فلورنسا، غير أنه فقد شعبيته فى عام 1312، ونفى إلى خارج المدينة على يد قادة جناح "فرسان غويلف السود"، وهم فصيل سياسى كان مسيطرًا على حكم، ومتحالفًا مع البابا بونيفاس الثامن (سيُذكر هذا البابا إضافة إلى شخصيات سياسية أخرى فى فصل الجحيم ضمن كتاب الكوميديا الإلهية).

وفى المنفى، عزف دانتى عن ممارسة أى نشاط سياسي، وباشر تأليف الكتب، وتخيل فى ذهنه الملامح الأولى للكوميديا الإلهية. انتقل دانتى إلى مدينة بولونيا سنة 1304، وهناك بدأ بتأليف كتابه اللاتينى De Vulgari Eloquentia، الذى طرح فيه إمكانية إضافة بعض جوانب اللهجات الإيطالية المحكية غير المستخدمة فى السياقات الأدبية، إلى الإيطالية العامية المستخدمة فى المؤلفات الغرامية، بحيث تغدو الإيطالية لغة أدبية رصينة.

توفى دانتى عام 1321، وكان عمره آنذاك 56 عامًا، حظى دانتى بمكانة وتقدير كبيرين لقاء مجمل أعماله. وذاع صيت الكوميديا الإلهية واشتهرت طوال 650 عامًا، واعتبرها الكثيرون من الأعمال الأدبية العظيمة، ولاسيما منذ أن كتب جيوفانى بوكاتشيو السيرة الذاتية لدانتى عام 1373.

__
ن.م