بيان صادر عن حركة فتح ساحة غزة لجنة الأسرى بشأن زيارة حسين الشيخ للأسير البرغوثي

بيان صادر عن حركة فتح ساحة غزة لجنة الأسرى بشأن زيارة حسين الشيخ للأسير البرغوثي

فتح ميديا-غزة:

قالت حركة فتح ساحة غزة لجنة الأسرى ، أنها تستغرب توقيت زيارة حسين الشيخ للقائد مروان البرغوثي، داخل سجون الاحتلال، حيث ألتقى الشيخ بقائد ما زال غبار عز الثورة والمقاومة على هندامه الذي اختاره بإرادته الصلبة مؤكدا على تمرسه في خطوط الدفاع الأولى عن كرامة وحرية شعبه ووطنه.

وقال اللجنة في بيانها: " اليوم تذكرتم القائد مروان البرغوثي وكريم يونس، بعد سنوات من القصور لسنوات بحقهم داخل السجون"، مضيفاً أين كنتم وهم يعانون طول هذه السنوات وهم غارقون بالقهر والألم والمعاناة لينتزعوا حريتهم وكرامة شعبهم  التي اسقطتموها من حساباتكم وانتم غارقون برفاهية مناصبكم ونفوذكم الذى جندتموها فقط لمصالحكم الشخصية متناسيين لرفقاء دربكم ولرمزيتهم الوطنية ومكانتهم الملحة والهامة في هذه المراحل الحساسة لتدعيم ودعم مسيرتنا النضالية.

وأضاف البيان: "الأكثر جرماً من ذلك تخاذلكم وقصوركم ورضائكم عن بقائهم في السجون وكان لكم الدور الخفي بعدم ادراجهم بصفقات التبادل لان وجودهم بينكم كابوس يقض مضاجعكم ويَحِد من وتغولكم على شرفاء المناضلين  وانحرافكم عن مبادئ وقيم الثورة التي دمرتموها عندما حاصرتم وعاقبتكم واعتقلتم ونهبتم حقوق الموظفين والأسرى والشهداء ورسختم مبدئ التميز والعنصرية بين أبناء الشعب الواحد.

وتابع: "اليوم تذكرتم القادة الشرفاء لتمسحوا سيئاتكم لان هناك استحقاقاً قادم للانتخابات وذهبتم لمساومتهم، من قاوم ومازال يقاوم  لن يهون ولن يساوم"

وفي ختام البيان: "من ضحى بسنوات عمره طوعا لأجل شعبه لن تغريه المناصب الهزيلة والزائفة وسيبقى القائد مروان برغوثي وكريم يونس هما حماة الإرث الوطني لفتح وللوطن وهم العنوان والحارس الأمين لكم انتم ولكل الشرفاء معهم".