بالصور: حركة فتح بساحة غزة تنظم وقفة للمطالبة بالإفراج عن جثث الأسرى المحتجزة

بالصور: حركة فتح بساحة غزة تنظم وقفة للمطالبة بالإفراج عن جثث الأسرى المحتجزة

غزة - فتح ميديا

نظمت اللجنة الاجتماعية ملف الأسرى بمحافظة غزة اليوم، وقفة للمطالبة بالإفراج الفوري عن جثامين الشهداء المحتجزة منذ سنوات طويلة في مقابر الأرقام، وللتنديد بالانتهاكات المتواصلة بحق الأسرى المعتقلين داخل السجون الإسرائيلية.

وشارك العشرات من كوادر حركة فتح ولفيف من القيادات في الوقفة التضامنية في ساحة السرايا، مطالبين بالافراج عن الجثث المحتجزة، ووقف الاعتداءات على الأسرى الفلسطينيين.

من جانبه قال أحمد أبو العطا أمين سر محافظة غزة: أن الاحتلال الاسرائيلي بإحتجازه لجثامين الشهداء يتعدى بوحشيته كل معاني الإنسانية والشرف، ويضرب عرض الحائط بالمواثيق والقوانين الدولية التي تحفظ كرامة الموتى وتضمن الحفاظ على رفاتهم وإعادتها لذويهم لدفنها بشكل لائق بما يتناسب مع عاداتهم وتقاليدهم وشرائعهم.

وأشار صفوت حسنين أمين سر اللجنة الاجتماعية بمحافظة غزة أن ما كُشف عنه من مقابر الأرقام لا يتعدى أربع مقابر بالرغم من وجود تقارير رسمية تفيد أن العدد أكبر من ذلك بكثير، ومؤكداً على أنه إلى غاية اللحظة لا توجد إحصائية شاملة للعدد الحقيقي للجثامين المحتجزة ضمن مقابر الأرقام وثلاجات الموتى لدى الاحتلال.

وطالب طلال المصري أمين سر مفوضية الإعلام بمحافظة غزة المؤسسات الحقوقية ومؤسسات المجتمع الدولي بالتحرك الفوري والعمل على الإفراج عن جثامين الشهداء المحتجزة لدى الاحتلال، مؤكداً على عدم قانونية احتجازهم وفق ما نصت عليه اتفاقيات جنيف والقانون الدولي الإنساني.

وأكد إسماعيل السقا مسؤول ملف الأسرى بمحافظة غزة على ضرورة إدخال قضية جثامين الشهداء المحتجزة في مقابر الأرقام ضمن أي عملية قادمة لتبادل الأسرى بين القوى والفصائل الفلسطينية، ومطالباً بتفعيل الدبلوماسية الفلسطينية لتسليط الضوء وجلب التضامن الدولي مع هذه القضية العادلة.