بالصور.. حركة فتح بساحة غزة تحيي الذكرى الـ 28 للشهداء الستة في مخيم جباليا بمحافظة الشمال

بالصور.. حركة فتح بساحة غزة تحيي الذكرى الـ 28 للشهداء الستة في مخيم جباليا بمحافظة الشمال

غزة - فتح ميديا:

أحيت حركة فتح بساحة غزة، اليوم الاثنين، الذكرى ال 28 لاستشهاد ستة من قادة الحركة في شمال قطاع غزة، خلال عملية اغتيال نفذتها قوات الاحتلال عام 1994.

وجرى إحياء ذكرى الشهداء الستة، في محافظة الشمال - قلعة الشهيد القائد جمال أبو الجديان، بوضع أكاليل الزهور على أضرحة الشهداء، بحضور قيادة حركة فتح بساحة غزة، ومجلس الساحة، وقيادة محافظة الشمال، وحشد غفير من كوادر وأعضاء ومناصري حركة فتح بساحة غزة.

وعدَّدَ عضو قيادة حركة فتح بساحة غزة، عبد العزيز المقادمة، في كلمة ألقاها خلال إحياء الذكرى، مناقب الشهداء الستة، مشيداً بسيرتهم النضالية في مواجهة الاحتلال، دفاعا عن القضية الفلسطينية، والمشروع الوطني الفلسطيني وحركة فتح، مؤكدًا التزام حركة فتح بساحة غزة بالوفاء للشهداء وذويهم، ومواصلة السير على نهجهم حتى نيل الحرية والاستقلال.

وفي كلمة ذوي الشهداء الستة، قال المتحدث باسمهم، حسين المقوسي: " كان الشهداء الستة من خيرة رجال حركة فتح، وقرر الاحتلال تدبير اغتيالهم لأنهم كانوا في خنادق الدفاع الأولى يدافعون عن حقوق شعبنا، ويحملون راية التحرر الوطني الذي قادته حركة فتح."

وأكد المقوسي، أن الوفاء لدماء الشهداء يتطلب وحدة حركة فتح، واستعادة قوتها، وتكريس الجهود لحمايتها وتعزيز مكانتها، والنهوض بها لاستعادة مكانتها لقيادة شعبنا ومسيرة نضاله.

وكانت قوات الاحتلال الإسرائيلي، قد اغتالت الشهيد جمال عبد النبي، والشهيد ناهض عودة، والشهيد أنور المقوسي، والشهيد أحمد أبو بطيحان،  والشهيد مجدي عبيد، والشهيد عبد الحكيم شمالي، في الثامن والعشرين من مارس عام 1994، خلال عملية عسكرية استهدفتهم في مخيم جباليا بمحافظة شمال قطاع غزة، ووريت جثامينهم في مقبرة شهداء جباليا بالمحافظة.