الهلال الأحمر المصري والهجرة الدولية يقدمان 20 طن مساعدات لغزة

الهلال الأحمر المصري والهجرة الدولية يقدمان 20 طن مساعدات لغزة

فتح ميديا - القاهرة:

أطلقت بعثة الهجرة الدولية في مصر بالتعاون مع الهلال الأحمر المصري، اليوم الخميس، مبادرة تبرعات لأدوات طبية وعينية وغذائية لدعم الاستجابة الطارئة لأزمة الفئات المهاجرة، والنازحة من غزة إلى مصر، بحضور الدكتورة نيفين قباج وزيرة التضامن الاجتماعي المصرية ولوران دي بورك ممثل المنظمة الدولية للهجرة في مصر، ورامى الناظر المدير التنفيذي لجمعية الهلال الأحمر المصري.

وأشاد لوران دي بورك، رئيس بعثة المنظمة الدولية للهجرة في مصر، بالدور المصري في مساندة الشعب الفلسطيني، قائلًا: ” يستوجب علينا دعم النازحين فى جميع أنحاء العالم”.

وأضاف أن الدور الإنساني الذي لعبه الهلال الأحمر المصري ومساندته للمنظمة الدولية للهجرة، يأتي في إطار دعم مشاركة مصر الدؤوبة لتقديم الدعم الإنساني للفلسطينيين، بالإضافة إلى موقف مصر من أجل السلام وإعادة الإعمار”.

وأكد أن المساعدات المصرية التي تقدر بأكثر من 20 طنًا من العناصر والمعدات الطبية والأدوية، وعدة آلاف من مجموعات النظافة، والمواد الوقائية من كوفيد-19، والمواد الغذائية وغير الغذائية، سيتم استخدامها بكفاءة لتعزيز صمود الشعب الفلسطيني.

ومن جانبها، قالت مي عارف ممثلة الهلال الأحمر الفلسطيني، إن مصر لم تتوان في تقديم كافة سبل الدعم لكافة الدول، وهي أول دولة قدمت مبادرة إعادة إعمار غزة، وقدمت كل الدعم والتسهيلات للشعب الفلسطيني”.

وأكدت أن مسيرة الهلال الأحمر المصري والفلسطيني لن تتوقف.

وفي سياقٍ متصل، أكدت وزيرة التضامن الاجتماعي المصرية نيفين القباج أن الدولة المصرية تقف دائمًا لمساندة كل ما يخص فلسطين.

واشادت بالدور الإنساني للرئيس المصري عبد الفتاح السيسي، مؤكدة أنه دائما ما يساند كل بلد عربي وطفل عربي، مضيفة أن مصر دائمًا داعمة لكل ما تتطلبه الإنسانية.

وأكدت القباج، أن النزاعات لا تؤثر على المقيمين في مناطق الصراع فقط، ولكن يمتد الضرر لكل الدول المجاورة، وتنال من الإنسانية جميعا”.

وأوضحت أن “الحكومة المصرية والمنظمات الدولية والمجتمع المدني والمؤسسات الدينية قدمت كافة سبل الدعم للشعب الفلسطيني”.