المكتب الحركي المركزي للصحفيين يستنكر ما حدث مع الصحفي صخر أبو العون 

المكتب الحركي المركزي للصحفيين يستنكر ما حدث مع الصحفي صخر أبو العون 

فتح ميديا - غزة:

يستنكر المكتب الحركي المركزي للصحفيين استدعاء الأجهزة الأمنية (مباحث الجرائم الإلكترونية )في غزة للزميل الصحفي صخر ابو العون واحتجازه علي خلفية كتابة منشور علي صفحته الشخصية حول خطأ طبي تعرض له ابنه مدحت حسب ما كتب الزميل في مستشفي الرنتيسي المستشفي الشفاء بغزة .

حيث قامت مباحث الجرائم الإلكترونية بسحب جواله واجباره علي مسح المنشور والتوقيع علي تعهد بعدم تناول هذا الموضوع وأثناء احتجازه وصل خبر وفاة ابنه .

اننا في المكتب الحركي للصحفيين ندين ونستنكر استدعاء واحتجاز الزميل صخر وانتهاك حرية الإعلام دون مراعاة الظرف الإنساني الذي عايشه بسبب مرض ابنه .

ونطالب بوقف سياسة الاستدعاءات التي يتعرض لها الصحفيين علي خلفية حرية الرأي وتنفيذا لدورهم الصحفي .