الخارجية الفلسطينية: جريمة نيس البشعة عمل إرهابي وخارج تعاليم الإسلام السمحة

اعتبرت الخارجية، في بيان صحفي، أن هذه الجرائم هي أعمال إرهابية بامتياز، وخارجه تمام عن تعاليم الاسلام السمحة، التي ترفض بشدة ووضوح الإعتداء على النفس البشرية وقتلها، كما يرفضها كل إنسان سوي مهما كانت ديانته أو قوميته أو جنسيته أو عرقه.

الخارجية الفلسطينية: جريمة نيس البشعة عمل إرهابي وخارج تعاليم الإسلام السمحة

فتح ميديا-غزة:

أدانت وزارة الخارجية الفلسطينية، بأشد العبارات عمليات القتل الإرهابية التي وقعت مؤخرا في فرنسا تحت شعار الدين، والدين منها براء، والتي كان اخرها الجريمة البشعة التي وقعت هذا يوم الخميس في مدينة نيس الفرنسية.

واعتبرت الخارجية، في بيان صحفي، أن هذه الجرائم هي أعمال إرهابية بامتياز، وخارجه تمام عن تعاليم الاسلام السمحة، التي ترفض بشدة ووضوح الإعتداء على النفس البشرية وقتلها، كما يرفضها كل إنسان سوي مهما كانت ديانته أو قوميته أو جنسيته أو عرقه.

وأكدت في الوقت ذاته، رفضها الإساءة للديانات ورموزها وتعاليمها، مطالبة الجميع دون استثناء بادانتها ومحاربتها ومنعها بكل السبل القانونية المتوفرة.