الحملة الشعبية تنظم وقفة رفضاً للإجراءات غير القانونية التي تمارسها البنوك ضد الموظفين

فتح ميديا - غزة -

نظمت الحملة الشعبية لإستعادة حقوق موظفي المحافظات الجنوبية، اليوم الخميس وقفة تضامنية بمدينة غزة، رفضاً للإجراءات غير القانونية التي تمارسها البنوك ومؤسسات الإقراض ضد الموظفين.

واستنكرت الحملة الشعبية تهرب حكومة محمد أشتية من تعهداتها بإلغاء التقاعد المالي وتوحيد الرواتب بين المحافظات الشمالية والجنوبية.

وطالب الموظفين بوقف الإجراءات التعسفية التي تم تنفيذها من قبل البنوك، ومساواتها بالمحافظات الشمالية، إضافة لصراف رواتب الموظفين كاملة.

وحمل الموظفين الحكومة برئاسة محمد أشتية المسؤولية كاملة،  لأن سلطة النقد تنفذ أوامر الحكومة، مطالبينها بتصويب البوصلة ووقف كافة الإجراءات التعسفية التي وقعت على الموظفين من قبل البنوك.

وكان غالبية موظفي سلطة رام الله في قطاع غزة، قد عبروا عن غضبهم من إجراءات الحكومة وسلطة النقد، منددين في الوقت نفسه بعدم إلتزام الحكومة بحل وإنهاء معاناة الموظفين. ا

يذكر أن الحملة الشعبية لاستعادة حقوق الموظفين في المحافظات الجنوبية ، تداعت لإجتماع طارىء، للبدء في خطوات جديدة لاستعادة حقوق موظفي المحافظات الجنوبية. مؤكدة أن هناك قرارات وفعاليات خلال الأيام القادمة، ضد إجراءات سلطة النقد والبنوك.

_____

ت .خ