أبو نحل: قطع رواتب الأسرى هي جريمة كبرى ويجب محاسبة مفتعليها

أبو نحل: قطع رواتب الأسرى هي جريمة كبرى ويجب محاسبة مفتعليها

فتح ميديا-خاص

قال سامي أبو نحل مسؤول ملف الأسرى ساحة غزة، إن ما أقدمت عليه السلطة اليوم، هو بمثابة جريمة كبرى في حق الوطن والوطنية وعلى رأسها هم أسرانا الذين يشكلون أساس الثورة الفلسطينية وهم وقود لهذه الثورة والخط الدفاع الأول لكرامة شعبنا الفلسطيني.

وأضاف أبو نحل في تصريح خاص لموقع فتح ميديا، "اليوم ورضوخا لمطالب الاحتلال وتساوقاً مع حجم واستهداف أسرانا البواسل لقتل الروح النضالية لدى شعبنا الفلسطيني وعقاب الاسرى على ما قاموا به من دفاع عن شعبهم وأرضهم وكرامتهم".

وأكد على أن سلطه عباس اليوم تقدم وبدون أي واجه أخلاقي أو وطني أو إنساني ومواصلة هجومها في مقتل لأسرانا البواسل عندما تسطو على رواتبهم وعلى أرزاقهم وتقوم بتحويل أو وقف رواتب 7300 أسير داخل السجون وخارجها.

واعتبر أبو نحل أن هذه جريمة وطنية كبرى خطيرة لم تحدث في تاريخ الثورة الفلسطينية أن يهاجم الأسرى من قبل ما يسمون أنفسهم قيادات.

ووجه رسالة لما يسمون أنفسهم قيادات في سلطه عباس، أن الأسرى وكل حقوقهم هو خط أحمر لا يمكن تجاوزه وسيكون لهذا القرار عقاب وطني شعبي جماهيري وخيم جدا.

ــــ

م.ن