أبو زكري: الاعتقال السياسي بحق كوادر فتح بالضفة حملة مسعورة لتكتيم الأفواه

أبو زكري: الاعتقال السياسي  بحق كوادر فتح بالضفة حملة مسعورة لتكتيم الأفواه

فتح ميديا - غزة:

 قال حاتم أبو زكري القيادي في حركة فتح أن الإعتقال السياسي جريمة لا تغتفر وأن الحملة المسعورة التي تشنها الأجهزة الأمنية في الضفة الغربية هي حملة المراد منها تكميم الأفوه وقمع كل الأصوات المعارضة لرئيس السلطة.

وأضاف أبو زكري في مداخلة له على قناة الكوفية، :" أن هذه الأساليب التي تمارسها الأجهزة الأمنية بحق كوادر حركة فتح هدفها الإقصاء والإبعاد والإلغاء ومحاولة لشطب التاريخ النضالي لأبناء فتح، وهذه الأساليب ستفشل ولن تعود على أصحابها إلا بالخيبات واللعنات". 

وأكد  أن ما يجري بالغرف المغلقة من كواليس بات مفضوحاً وأن كل محاولات القمع لن تزيد أبناء شعبنا إلا قناعة وثبات على الموقف من أجل فتح ومن أجل المشروع الوطني.

واستنكر أبو زكري ممارسات الأجهزة الأمنية في التنكيل والتخريب وإقتحام بيوت المناضلين وإفساد ممتلكاتها في مشهد عبثي لا تفعله إلا قوات الاحتلال.

ونوه أن ما تقوم به السلطة هو حرف مسار عن القضية الفلسطينية وتساهم في تراجعها فبدلاً من العمل على بلورة موقف فلسطنيني في ظل حالة التطبيع تقوم السلطة بإعتقال المناضلين وهذا لن يعود على القضية الفلسطينية إلا بالضرر الكبير

_____________

م.ر