القيادي أبو خوصة يتحدث عن الانتخابات والاعتقالات السياسية ووحدة فتح

القيادي أبو خوصة يتحدث عن الانتخابات والاعتقالات السياسية ووحدة فتح

فتح ميديا-القاهرة :

استهجن توفيق أبو خوصة القيادي في تيار الإصلاح الديمقراطي بحركة فتح تصريحات صائب عريقات اليوم الاربعاء والتي قال فيها  إن مرسوما رئاسيا سيصدر في حال عاد وفد حركة "فتح" من اجتماعاته مع حركة "حماس" ومعه الموافقة على إجراء الانتخابات العامة ".

وقال أبو خوصة في تغريدة له عبر الفيس بوك:" كيف تذهب القيادة  إلى إسطنبول بدعوة تركية و رعاية قطرية للتوافق مع حركة حماس على إجراء إنتخابات رئاسية و تشريعية و مجلس وطني ،وفي ذات الوقت تفتك بقيادات و كوادر حركة فتح و قواعدها التنظيمية في كل الساحات  بالإقصاء و التهميش و الإعتقالات السياسية وقطع الرواتب و التجويع و القمع و الإرهاب ،،، أي عقل يقودهم؟".

وشدد أبو خوصة:" الانتخابات القادمة هي القاضية إذا واصلتم المسير في الطريق إلى الهاوية ،،، لأنها المؤامرة القاتلة و الحاسمة في مخطط إغتيال حركة فتح و المشروع الوطني ،،، هل الهدف كما تشيعون إنجاز وحدة وطنية أم قفزة في الهواء ؟ هل هناك ضمانات قطرية و تركية لشخوصكم بالخروج الآمن إذا ما تغيرت المعادلة في الإنتخابات القادمة ؟ عودوا و العود أحمد قبل فوات الأوان ،،، أوقفوا الإعتقالات  السياسية وجنون الإقصاء و التهميش و تجويع الناس ،،، أعيدوا للناس كرامتهم و حريتهم في خياراتهم و إختياراتهم حتى تعود فتح إلى دورها الطبيعي و الطليعي ".

وختم أبو خوصة:"  نعم للإنتخابات كحق و إستحقاق تأخر كثيرا  ولكن قبلها وحدة فتح و ليس تشتيت قواها و قتل روحها النضالية ،لا للإعتقال السياسي ".

__
ن.م