يحيى سكاف.. الشهيد الحي في السجون الإسرائيلية السرية

عميد الأسرى في سجن الاحتلال

حركة فتح/غزة

بنضالاتهم وكفاحهم حفروا أسمائهم في سجلات تاريخنا الفلسطيني والعربي المقاوم، “يحيى سكاف” الفدائي اللبناني الأصيل، نشأ في أحضان المقاومة فعشقها وأقسم العهد على الاستمرار فيها حتى التحرير، وجه بوصلته نحو فلسطين الأرض والتراب، فخاض معركة بطولية ضمن مجموعة “دير ياسين” التي قادتها الشهيدة الثائرة دلال المغربي، واعتقل فيها آنذاك، والآن يمر العام الأربعين على اعتقاله دون معرفة هل يحيى الشهيد الحاضر الغائب أم السجين أكس في سجون الاحتلال.

مولده ونشأته

يحيى محمد سكاف “أبو جلال” من مواليد 15/12/1959 في بلدة بحنين شمال لبنان، والده الحاج محمد سكاف، أشقاؤه: جمال ، مصطفى، أحمد منتمين إلى فصائل المقاومة اللبنانية و الفلسطينية، وضع عائلة يحيى الفقيرة جعله يترك المدرسة باكراً، كانت البداية من بلدته في أقصى شمال لبنان المحروم بجوار مخيم نهر البارد للاجئين الفلسطينيين الذي كان يتعرض بإستمرار للإعتدائات الصهيونية فكانت بوصلة يحيى تتجه نحو أقصى لبنان في جنوبه النازف، فحمل سلاحه واتجه نحو منطقة الكورة ( بالقرب من طرابلس ) ليلتحق بصفوف المقاومة الوطنية اللبنانية “الحزب السوري القومي الإجتماعي”، حيث خضع لعدة دورات عسكرية، و أكمل بعدها طريقه نحو الجنوب ليرى بأم عينه الاعتداءات الصهيونية الجوية والبرية والبحرية على لبنان.

عمله المقاوم

إنضم يحيى إلى معسكرات المقاومة الفلسطينية في حركة فتح حيث جرى إختيار يحيى ليكون نائباً لقائد عملية “كمال عدوان” التي خطط لها الشهيد القائد “أبو جهاد خليل الوزير وقادتها المناضلة الشهيدة دلال المغربي و ١١ فدائياً من كافة الدول العربية، وانخرط في صفوف المقاومة وشاركها العمل المقاوم ضد الاحتلال، وفي الحادي عشر من مارس عام 1978 التحق مع مجموعة من إخوانه في حركة التحرير الوطني الفلسطيني “فتح” لتنفيذ عملية فدائية نوعية ومميزة، حملت اسم الشهيد كمال عدوان، بعدما ودع والدته وانطلق من الشمال إلى الجنوب المقاوم حيث كان تجمع المجموعة هناك والتي كانت تضم فدائيين من جنسيات عربية مختلفة، ونقطة الانطلاق صوب فلسطين وتحرير الأسرى.

نفذ يحيى مع مجموعة دير ياسين عملية رائعة ونجحت في اختراق الحدود على ظهر زوارق مطاطية أبحرت لساعات في مياه البحر الأبيض المتوسط  لحين الوصول إلى شاطئ فلسطين المحتلة.

وبعد رحلة متعبة ومرهقة استشهد خلالها اثنان من الفدائيين غرقاً في عرض البحر، نجحت المجموعة ومن بينها يحيى في الوصول إلى الشاطئ فكمنوا هناك إلى أن مرت حافلة ركاب (باص) فأوقفوها وصعدوا إليها واستولوا عليها وأعلنوا عن سيطرتهم لها واحتجاز من فيها كرهائن لمبادلتهم بأسرى.

وفي الطريق أوقفت المجموعة حافلة ثانية واستولوا عليها هي الأخرى واحتجزوا جميع الركاب في حافلة واحدة وقادوها باتجاه تل أبيب.

وفي إحدى المناطق المحتلة عام 1948 وعلى الطريق الممتد بين حيفا وتل أبيب وبالتحديد في منطقة تقع في حدود تل أبيب على شاطئ البحر ويُطلق عليها الإسرائيليون “هرتسيليا” تمكنت قوات الاحتلال من مهاجمة الحافلة ودارت اشتباكات بينها وبين المجموعة الفدائية أدت الى إلحاق خسائر فادحة بالحافلة، كما وأسفرت عن قتل وإصابة العشرات ممن كانوا على متنها من الركاب ومن الجنود الإسرائيليين المهاجمين، وبالمقابل أدت العملية إلى استشهاد غالبية أفراد المجموعة واعتقال ثلاثة منهم بعد نفاذ الذخيرة هم “حسين فياض وخالد أبو أصبع، ويحيى سكاف”.

ومضت الأيام ومرت السنوات فتحرر أبو أصبع وفياض في صفقة التبادل الشهيرة عام 1985، وبقي لغز البطولة يحيى سكاف محيراً، ومصيره مجهولاً ليشكل وصمة عار على جبين كل من صمت ويصمت أمام هذه الجريمة، ولا يُعرف إن كان قد استشهد في العملية ونقل جثمانه إلى مقابر الأرقام، أم بقىّ حياً داخل جدران زنازين السجون السرية، فيما يعتقد الكثيرون بأنه لا يزال حياً بالاستناد إلى المعلومات المستمدة من عدد من الأسرى الذين أطلق سراحهم.

ويبقى “يحيى سكاف” هو ليس مجرد اسم عابر مجهول المصير منذ 40 عاماً، أو اسم لواحد من الشهداء المحتجزة جثامينهم في ما تُعرف بمقابر الأرقام، أو من أولئك المفقودين أو القابعين في السجون السرية، بل يجب ان يعلم الجميع أن “يحيى سكاف” اسم لفدائي لبناني نسمو بمقاومته، وعنوان لقضية نفخر بالانتماء لها، ورمز لمقاومة نعتز بها وأحد أبطال عملية الساحل التي نتغنى بها.

و بعد مرور ٤٠ عاماً على إعتقاله نؤكد أن هذه القضية ستبقى مفتوحةً مع العدو الصهيوني حتى جلاء الحقيقة الكاملة وكشف مصير المناضل يحيى سكاف و عودته إلى وطنه أسوة بباقي أسرى الحرية.
300 1 - يحيى سكاف.. الشهيد الحي في السجون الإسرائيلية السرية
يحيى سكاف ودلال المغربي
0100 1 - يحيى سكاف.. الشهيد الحي في السجون الإسرائيلية السرية
يحيى سكاف ومجموعة دير ياسين
02000 1 - يحيى سكاف.. الشهيد الحي في السجون الإسرائيلية السرية
مجموعة دير ياسين “يحيى سكاف” يتوسطها
00300 1 - يحيى سكاف.. الشهيد الحي في السجون الإسرائيلية السرية
يحيى سكاف .. القسم هو القسم والعهد هو العهد
9998572193 - يحيى سكاف.. الشهيد الحي في السجون الإسرائيلية السرية
image 7 1 - يحيى سكاف.. الشهيد الحي في السجون الإسرائيلية السرية
e230aa21eefdb39857b9e129dd555c50 - يحيى سكاف.. الشهيد الحي في السجون الإسرائيلية السرية
28537568 1818631954867328 2076488105 n - يحيى سكاف.. الشهيد الحي في السجون الإسرائيلية السرية
والدة يحيى سكاف تنتظر عودته إلى حضنها
0055 - يحيى سكاف.. الشهيد الحي في السجون الإسرائيلية السرية
الرابط المختصر : http://fatehgaza.com/p/22884
الوسوم

مقالات ذات صلة