وزير مالية الاحتلال: عباس يشنّ حربًا اقتصادياً ضد شعبه بدأها في غزة

حركة فتح/القدس المحتلة

اتهم وزير المالية في حكومة الاحتلال الإسرائيلي موشيه كحلون رئيس السلطة الفلسطينية محمود عباس بشنّ حرب ضد شعبه في قطاع غزة والضفة الغربية المحتلّة، وذلك على خليفة رفض عباس إرسال وزير ماليته إلى مؤتمر “دافوس” الاقتصادي.

ونقلت “ريشت كان” العبرية عن كحلون قوله إن “أبو مازن بدأ حربه ضد شعبه في غزة، والآن يرفض مشاريع يمكن أن تعزز اقتصاد سكان الضفة الغربية”.

ويأتي قرار عباس في عدم إرسال وزير المالية شكري بشارة للمشاركة في مؤتمر دافوس الاقتصادي تعبيرًا عن رفضه لأي تدخل أمريكي في “المبادرات والمشاريع الاقتصادية” بين السلطة والاحتلال.

وذكرت الإذاعة العبرية الرسمية أن وزير المالية الفلسطيني ناقش مع وزير مالية الاحتلال خلال الأشهر الماضية “مشاريع اقتصادية مشتركة”، وكانا يخططان للتوقيع على الاتفاقيات الاقتصادية على هامش المنتدى الاقتصادي العالمي في “دافوس” الذي يفتتح أعماله اليوم الثلاثاء.

وأشارت إلى أن وزير المالية في السلطة الفلسطينية أعلن في اللحظة الأخيرة أنه لن يحضر المؤتمر في سويسرا.

واشترطت السلطة على الاحتلال عدم مشاركة وزير الخزانة الأمريكي ستيف موشين في المؤتمر، ورفض أي تدخل أمريكي في توقيع الاتفاقيات، وهو الأمر الذي عارضه وزير مالية الاحتلال موشيه كحلون، بحسب الإذاعة العبرية.

الرابط المختصر : http://fatehgaza.com/p/22986
الوسوم

مقالات ذات صلة