مصرع شاب متأثرًا بجروحه عقب تعرضه لإطلاق نار في الداخل المحتل

مصرع شاب متأثرًا بجروحه عقب تعرضه لإطلاق نار في الداخل المحتل
  فلسطينيات

فتح ميديا - الداخل المحتل -

لقي شاب في الثلاثينات من عمره، مصرعه مساء اليوم الجمعة، متأثرًا بجروحه الخطيرة، عقب تعرضه لجريمة إطلاق نار في بلدة مصمص بمنطقة وادي عارة بمدينة أم الفحم في الداخل الفلسطيني المحتل عام 48.

وأفادت مصادر محلية، بأن الشاب تعرض للقتل خلال تواجده داخل سيارة في أحد الأحياء السكنية، مضيفاً أنه تم استدعاء طاقم طبي إلى مكان الجريمة، وقدم الإسعافات الأولية ومحاولات الإنعاش للشاب بيد إقرار وفاته في المكان بعد فشل محاولات إنقاذ حياته.

يشار إلى أن حالة من الغضب والاستنكار تسود في منطقة وادي عارة منذ نبأ وقوع الجريمة، في ظل استفحال ظاهرة العنف والجريمة دون إيجاد رادع لها.

وتعتبر هذه الجريمة الثانية بالبلاد في غضون ساعات، بعدما قتل الشاب أديب ديراوي (38 عاما) نتيجة تعرضه لإطلاق نار في بلدة كفر ياسيف.

ومن جانبها، فتحت شرطة الاحتلال ملفا للتحقيق في ملابسات الجريمة التي لم تتضح خلفيتها بعد، دون الإبلاغ عن اعتقال أي مشتبه به.

ويذكر أن عدد ضحايا جرائم القتل ارتفع إلى 57 بينهم 10 نساء منذ مطلع العام الجاري 2019، فيما قتل 76 مواطنا عربيا في جرائم قتل مختلفة، بينهم 14 امرأة في العام الماضي 2018.

______________

م.ر