مرشح للرئاسة الأمريكية يطالب بتبني سياسة خارجية مؤيدة للفلسطينيين

مرشح للرئاسة الأمريكية يطالب بتبني سياسة خارجية مؤيدة للفلسطينيين
  آخر الأخبار

فتح ميديا - واشنطن -

طالب المرشح للرئاسة الأمريكية لعام 2020، السيناتور بيرني ساندرز، الولايات المتحدة بتبني سياسة خارجية "مؤيدة للفلسطينيين" وليس فقط "إسرائيل".

وقال خلال مناظرة بين مرشحين للرئاسة، أمس الخميس، في كاليفورنيا إن "إسرائيل -أقولها كشخص عاش طفولته في إسرائيل وكيهودي فخور بذلك- لديها الحق ليس فقط في الوجود بل العيش أيضا بأمن وسلام".

وتابع: "لكن على السياسة الخارجية للولايات المتحدة ألا تكون داعمة فقط لإسرائيل، بل يجب أن نكون أيضا مؤيدين للفلسطينيين".

وأردف وسط تصفيق حار من الجماهير:" ما نحتاجه هو ساحة متكافئة فيما يتعلق بالشرق الأوسط، تعالج الأزمة المروعة في غزة التي يعاني 60 إلى 70% من شبابها من البطالة".

وهاجم ساندرز، رئيس وزراء الاحتلال الإسرائيلي بنيامين نتنياهو الذي يعتبر حليفًا مقربًا من دونالد ترمب، ووصفه بـ"العنصري".

ووصف ساندرز أحد المرشحين عن الحزب الديمقراطي، نتنياهو، الذي يواجه تهمَا بالفساد، بأنه "عنصري".

ويعد ساندرز  البالغ من العمر (78 عامًا) إلى جانب جو بايدن أبرز مرشحين ديمقراطيين لمنافسة ترامب في انتخابات الرئاسة الأمريكية عام 2020.

________________

م.ر