مجلس الإعلام في ساحة غزة يصدر حصاد الأسبوع العدد الواحد والثمانون

مجلس الإعلام في ساحة غزة يصدر حصاد الأسبوع العدد الواحد والثمانون
  حصاد الأسبوع

فتح ميديا – خاص

أصدر مجلس الإعلام في ساحة غزة ،اليوم الجمعة 10/7/2020، حصاد الأسبوع العدد الواحد والثمانون، يفتتح عنوانه بصورة لمسيرة حاشدة عنوانها "قطع رواتب الاسرى المحررين جريمة أخلاقية ووطنية يرتكبها محمود عباس"  .

 

وتضمن العدد تصريح صلاح العويصي امين سر مفوضية العمل التنظيمي الذي أكد فيه أن " رواتب الشهداء والجرحى والأسرى خط أحمر"، وقال : "ان هذا التجاوز الوطني والقانوني والأخلاقي في التعدي على حرمة الدم الفلسطيني من خلال ممارسة التجويع والإذلال لأسر الشهداء، إنما يتناغم مع عقيدة أمنية فاسدة ما زالت تتربع على عرش القرار الوطني، متلاعبة بمشاعر الجماهير ومستغلة لوطنيتهم واعتزازهم بمن قدموا أنفسهم دفاعاً عن الكرامة والحق".

 

واستعرضت كلمتنا على لسان إياد الدريملي أمين سر مجلس الإعلام "منذ أيام تحاول العديد من المؤسسات الحقوقية والمعنية بقضايا أسر الشهداء الوصول لمعلومات وإحصائيات دقيقة من الجهات الرسمية حول عدد الشهداء الذين قطعت مخصصاتهم الشهرية لشهر يوليو 2020 دون نتائج تفصح عن المعلومات الحقيقية.

ولكن مصادر غير رسمية وشهادات العديد من اأر الشهداء تحدثت أن عدد الشهداء الذين قطعت مخصصاتهم من أسرهم وذويهم دون أسباب تذكر تجاوز 100 شهيد، توجه خطير يتم تنفيذه شهرياً يحتاج للمتابعة والوقوف عنده مطولاً بمسؤولية وطنية ومجتمعية رغم تصريحات النفي المستمر من قبل الجهات الحكومية.

 

وكتب في المجلة ايضاً النائب د.عبد الحميد العيلة قائلا : "والسؤال للعرب جميعاً هل سنبقى جاليات مشتته كبيرة في عددها قليلة في نشاطها ؟!! وهل ستبقى الجالية الفلسطينية التي تجاوزت الربع مليون نسمة مكتوفة الأيدي دون أي نشاط سياسي بالتعاون مع الجاليات العربية وغيرها لإستقطاب المرشحين والدخول في المطبخ السياسي الأمريكي وعدم البكاء على السنوات السابقة التي ترك فيها اللوبي اليهودي يعبث في مصالح الأمة العربية كيفما شاء" .

 

كما تناول تصريح د. أسامة الفرا قطع راتب الشهيد يلحق الأذى المعنوي قبل الأذى المادي بأسرة الشهيد، والأخطر أن التجرؤ على راتب الشهيد فيه مساس بقيمة الشهادة ذاتها والعمل البطولي المرافق لها وما تمثله من سنامة التضحية والفداء.. الشهداء أكرم منا جميعًا ..

 

وجاء في المجلة تصريح عن الدكتور أيمن الرقب القيادي في حركة فتح قال د. الرقب بعد فشل الوفد الأمريكي من الوصول إلى اتفاق حول مساحة الضم من الأراضي الفلسطينية لدولة الاحتلال، لم يتمكن نتنياهو من الإعلان كما كان مقررًا لعملية الضم في اليوم الأول من الشهر الجاري.

 

وجاء في الحصاد علي لسان نضال أبو شمالة يجب علينا الوقوف عند مسئولياتنا ووئد اسباب ومسببات الانتحار وتشكيل رأي عام شعبي ضاغط مصحوب بموجات جماهيرية حاشدة ومحاسبة كل مسئول وإنزاله من علياءه اذ كان   سببا في انتحار شاب.

 

كما شمل الحصاد لصورة وتعليق تخليداً لأسرانا وشهدائنا البواسل وصورة تضامنية مع دولة الجزائر الشقيقة ، ولعدد من الأنشطة والفعاليات الأسبوعية  للجان والمجالس في كافة المحافظات ، منها:" لجنة التعبئة الفكرية، ولجنة العلاقات العامة، ومجلس المرأة، ومجلس الشباب، والشبيبة الفتحاوية، ومجلس العمال".

لتحميل رابط الحصاد من هنا