" لجنة الأسرى بغزة" تطالب إنصاف الأسرى المحررين بعد إهمال قضيتهم بصرف رواتبهم كاملةً

" لجنة الأسرى بغزة"  تطالب إنصاف الأسرى المحررين بعد إهمال قضيتهم بصرف رواتبهم كاملةً
  الخبر الرئيسي

فتح ميديا - غزة -

طالبت لجنة الأسرى والمحررين في قطاع غزة، بضرورة إنصاف أسرى ومحرري القطاع بعد إهمال قضيتهم وبصرف كامل لمستحقاتهم ورواتبهم.

وقالت اللجنة في بيان لها  اليوم الجمعة 23/1/2020، " توجهنا من أكثر من 5 أشهر إلى الجهات المعنية بملفات الأسرى والمحررين في المحافظات الجنوبية من أجل إعادة حقوقنا كاملة التي نص عليها وكفلها القانون الفلسطيني، ممثلاً بمجلسه التشريعي، ومن ضمنها صرف كامل مستحقاتنا ورواتبنا كاملة دون أي خصومات"

وأضافت: "لكن بعد إهمال قضيتنا ومطالبنا المشروعة قررنا نحن أسرى قطاع غزة المحررين بتصعيد خطواتنا للمطالبة بحقوقنا من أجل العيش بحياة كريمة"، مبيناً انها قررت بتاريخ 7/2/2020 نصب خيمة إعتصام تجهيزاً للخطوات التصعيدية، والتي تتمثل بـ الإضراب المفتوح عن الطعام لحين حل وتنفيذ مطالبات الأسرى المحررين المشروعة والتي كفلها القانون الفلسطيني.

ومن جانبه، أكد الأسير المحرر والمناضل في حركة فتح تيسير البرديني، على حقوق موظفي غزة العادلة والقانونية ووقوفه ودعمه لهذه المطالب المحقة.  

وشدد على ضرورة إنهاء كل القضايا بشكل جذري ووقف سياسة الكيل بمكيالين، وصرف رواتب اسر الاسرى  والمحررين كاملة واعادة حقوقهم.

ويشار أنه أعلن في قطاع غزة ، الثلاثاء الماضي عن إطلاق الحملة الشعبية لإستعادة حقوق موظفي السلطة في المحافظات الجنوبية، كبداية حراك قوي وفاعل ، ضد إجراءات السلطة والحكومة بحق الموظفين.

وطالبت الحملة، بتوحيد نسبة صرف رواتب الأسرى من أبناء قطاع غزة  بنفس النسبة التي يتم صرفها للأسرى من أبناء المحافظات الشمالية وإعادة مستحقاتهم المالية المترتبة على وزارة المالية نتيجة صرف نسبة 50% لهم طيلة المدة السابقة .

_______________