ندعو لإجراء انتخابات فلسطينية شاملة

فصائل المقاومة في غزة: ملف الأسرى داخل السجون على رأس أولوياتنا

فصائل المقاومة في غزة:  ملف الأسرى داخل السجون على رأس أولوياتنا
  الخبر الرئيسي

فتح ميديا-غزة

أصدرت فصائل المقاومة الفلسطينية بغزة، بياناُ صحفياً، ظهر الأربعاء 09/10/2019، تعليقاً على تواصل الاعتداءات الإسرائيلية بحق القضية الفلسطينية، واستمرار المعارك البطولية التي يخوضها الأسراى الأبطال في سجون الاحتلال، وتصاعد الاقتحامات للمسجد الأقصى، والتغول الاستيطاني لأراضي الضفة، والحصار الذي يلقي بظلاله على غزة منذ أكثر من ١٢ عاماً.

وأكدت الفصائل في بيانها، أن ملف الأسرى داخل السجون على رأس أولويات المقاومة، مضيفةً "وسننجز وعد التحرير قريباً بإذن الله".

ودعت جماهير شعبنا لتصعيد الفعاليات المساندة للأسرى الأبطال الذين يسطروا ملحمة البطولة في مواجهة ادارة السجون، وكذلك جددت الدعوة لأهلي مدينة القدس والضفة والداخل المحتل للرباط في المسجد الأقصى والمقدسات الاسلامية تصدياً للاقتحامات المتزايدة، ولتصعيد المواجهة مع المحتل لإرباك حساباته.

ووجهت التحية لفلسطيني مخيمات اللجوء في كل مكان، خصوصاً مخيمات لبنان الذين يتصدون لمحاولات تمرير صفقة القرن، متابعة "نؤكد للعالم أجمع أن لاجئينا هم ضيوف في أماكن تواجدهم حتى التحرير الشامل بإذن الله وتحقيق العودة".

كما أكدت، موقفها الثابت في دعم استمرار مسيرات العودة وكسر الحصار حتى تحقيق أهدافها كاملة، مثمنة جهود الهيئة الوطنية العليا لقيادة المسيرة، وكذلك جهود أبناء الشعب على المشاركة الفاعلة في هذه المسيرة وتعزيز خيار المقاومة بكافة أشكالها.

وشددت على أهمية الالتزام بإرادة المجموع الوطني الفلسطيني والتي وردت في رؤية الفصائل الثمانية التي دعت إلى إجراء انتخابات فلسطينية شاملة على مستوى الرئاسة والتشريعي لمن أراد والمجلس الوطني وعلى قاعد التوافق الوطني الذي يجعلها محطة لتجاوز الانقسام وتحقيق الشراكة الوطنية.

ورفضت كافة أشكال التطبيع الذي يهدف لجعل الاحتلال جزءً طبيعياً في المنطقة، قائلةً "ولن نغفر لمن يفرط في تضحيات شعبنا وآلامه ويسعى لكسب مصالح فئوية شخصية على حساب حقوقنا وثوابتنا".

ودعت جماهير الأمة للوقوف أمام مسؤولياتها بحق قضيتها المركزية فلسطين ودعم الشعب الفلسطيني ومقاومته التي تدافع عن كرامة الامة ومقدساتها.

نص البيان كامل:

 

بسم الله الرحمن الرحيم

((يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا اصْبِرُوا وَصَابِرُوا وَرَابِطُوا وَاتَّقُوا اللَّهَ لَعَلَّكُمْ تُفْلِحُونَ))

بيان صادر عن فصائل المقاومة الفلسطينية

تتواصل الاعتداءات الصهيونية بحق قضيتنا الفلسطينية، باستمرار المعارك البطولية التي يخوضها أسرانا الأبطال في سجون الاحتلال الصهيوني، وتصاعد الاقتحامات الصهيونية للمسجد الأقصى، والتغول الاستيطاني لأراضي الضفة، والحصار الذي يلقي بظلاله على غزة منذ أكثر من ١٢ عاماً، وما زال الاضطهاد الظالم لأهلنا في مخيمات اللجوء بهدف الترحيل أو التوطين، في ظل حالة التهافت العربي للتطبيع مع الكيان، في محاولة بائسة لكي وعي الأمة الحرة.

فلقد تداعت فصائل المقاومة الفلسطينية في غزة للوقوف على المستجدات على الساحة الفلسطينية، وتؤكد على التالي:


 
أولاً: نؤكد لأسرانا الأبطال داخل السجون الصهيونية أنهم على رأس أولويات المقاومة وسننجز وعد التحرير قريباً بإذن الله، وندعو جماهير شعبنا لتصعيد الفعاليات المساندة لأسرانا الأبطال الذين يسطروا ملحمة البطولة في مواجهة ادارة السجون الصهيونية.

ثانياً: ندعو أهلنا في القدس والضفة والداخل المحتل للرباط في المسجد الأقصى والمقدسات الاسلامية تصدياً للاقتحامات الصهيونية المتزايدة، ولتصعيد المواجهة مع المحتل لإرباك حساباته.

ثالثاً: نتوجه بالتحية لأهلنا في مخيمات اللجوء في كل مكان ونخص بالذكر مخيمات لبنان الذين يتصدون لمحاولات تمرير صفقة القرن ، ونؤكد للعالم أجمع أن لاجئينا هم ضيوف في أماكن تواجدهم حتى التحرير الشامل بإذن الله وتحقيق العودة.

رابعاً: نؤكد على موقفنا الثابت في دعم استمرار مسيرات العودة وكسر الحصار حتى تحقيق أهدافها كاملة، ونثمن جهود الهيئة الوطنية العليا لقيادة المسيرة ونبارك جهود أبناء شعبنا الحريصين على المشاركة الفاعلة في هذه المسيرة وتعزيز خيار المقاومة بكافة أشكالها.

خامساً: نؤكد على اهمية الالتزام بإرادة المجموع الوطني الفلسطيني والتي وردت في رؤية الفصائل الثمانية التي دعت الى اجراء انتخابات فلسطينية شاملة على مستوى الرئاسة والتشريعي لمن أراد والمجلس الوطني وعلى قاعد التوافق الوطني الذي يجعلها محطة لتجاوز الانقسام وتحقيق الشراكة الوطنية.

سادساً: نرفض التطبيع الذي يهدف لجعل الكيان الصهيوني جزءًا طبيعياً في المنطقة، ولن نغفر لمن يفرط في تضحيات شعبنا وآلامه ويسعى لكسب مصالح فئوية شخصية على حساب حقوقنا وثوابتنا.

سابعاً: ندعو جماهير الأمة للوقوف أمام مسؤولياتها بحق قضيتها المركزية فلسطين ودعم الشعب الفلسطيني ومقاومته التي تدافع عن كرامة الامة ومقدساتها.

الرحمة للشهداء .. والحرية للأسرى .. والشفاء العاجل للجرحى..

فصائل المقاومة الفلسطينية

الأربعاء ١٠ - صفر - ١٤٤٠

الموافق ٩ - أكتوبر - ٢٠١٩م

ـــــــــــ

م.ن