"شبير": الإتهامات التركية باطلة وهدفها المس بمكانة القيادي محمد دحلان

"شبير": الإتهامات التركية باطلة وهدفها المس بمكانة القيادي محمد دحلان
  الخبر الرئيسي

فتح ميديا - خاص 

في سياق الهجوم المستمر، والاتهامات الباطلة ، التي يقوم بها نظام اردوغان، ضد النائب عن حركة فتح محمد دحلان، اعتبر المستشار القانوني عبد الكريم شبير ، هذه التصريحات والإتهامات التركية باطلة لأنها لم تبنى على حقائق وبينات واضحة.

وأوضح شبير في تصريح خاص لموقع "فتح ميديا"، إن نظام أردوغان اعتمد على معلومات استخباراتية مضللة ، وهنا نؤكد أن أي اتهامات يجب أن تكون صادرة من خلال جهة رسمية وبوثائق واضحة ، وما تقوم به تركيا الآن هو اتهامات مضللة وباطلة وكيدية .

وأكد شبير ، أنه قانونيا يحق للنائب دحلان تقديم شكوى دولية رسمية ضد أردوغان ونظامه ، ردا على هذه  الإدعاءات والإتهامات، لكي يعلم العالم أن تركيا تقدم تقارير كيدية، وانه لايوجد شفافية ولا مصداقية بهذه الدولة .

واعتبر شبير، أن هذه الإتهامات هدفها المس بمكانة القائد محمد دحلان ، وأن هدفها النيل منه وخصوصا في هذا التوقيت ، والذي يتحدث به الجميع عن الإنتخابات ، وهي تعلم مايحظى به دحلان في الشارع الفلسطيني من تأييد .

وكان وزير داخلية النظام التركي سليمان سويلو، ذكر في حديث صحفي لصحيفة "حرييت" التركية، أن وزارة الداخلية التركية ستدرج اسم القيادي محمد دحلان في قائمة الإرهاب.

وردا على هذه الاتهامات التركية ، أطلق نشطاء ورواد مواقع التواصل الاجتماعي، على فيس بوك وتويتر، حملات واسعة دعما للقيادي الفلسطيني محمد دحلان. 

 

ع.ب