جامعة الأزهر عَرين وطني عرفاتي فتحاوي

جامعة الأزهر عَرين وطني عرفاتي فتحاوي
  كتاب وآراء

بقلم : طارق عبد النبي

فتح ميديا - 

جامعة الأزهر عَرين وطني عرفاتي فتحاوي بإمتياز وجد لمنح العلم و التعليم لكل أبناء الشعب الفلسطيني.

فَحفاظنا على إستقلاليته واجب وطني فتحاوي لا إنفصام فيه و أمانة وطنية لابد من حمايتها من مُدمري الوطن و المواطن في فتح المقاطعة و سلطة المقاطعة و كرزاي المقاطعة ... ! 

هناك عشرات من القامات العلمية العالية قدراً و قُدرة و التي تَستحق منصب رئيس الجامعة ومن حقها الأكاديمي تولي هذا المنصب الإداري التقليدي .. ! 

أما سياسة التكليف للأبد نهج المقاطعة و القطيعة لدمار و تدمير الشعب الفلسطيني فَهذا ليس كرسي عباس المنتهية ولايته دستورياً من عشرة أعوام و المنعدمة لتكرار هذا المنصب قانونياً و دستورياً أيضاً فلا يحق لأي آدمي فرض التثبيت و الإستيلاء بالمكوث و التبليط فيه للأبد فما أدراكم بجامعة الأزهر ... ! 

علينا الخروج من عبودية المقاطعة التي تبتز كل شعب غزة بالتفقير و التجويع ماعدا حماس طبعاً و التي لاتزال تكرس الانقسام حتى اللحظة مَعها ... ! 

فتح المقاطعة لا تريد قطاع غزة وهذا مُبرهن لكل الشعب فأقل الواجب الخجل و التمرد على حقدها و إيذائها الشامل و المُدمر ... ! 

جامعة الأزهر لابد أن تخرج من عباءة المقاطعة و فتح المقاطعة و أتباعهم و أدواتهم التي لايهمها سوى إستمرار مناصبها الوهمية و ربع الراتب و أي جزء من النثرية .. !

كل الامتنان و التقدير من نقابة العاملين المنتخبة التي تَقف سَداً مَنيعاً بوجه كل من يريد إيذاء الجامعة و حرف رسالتها العلمية السامية ... !

ــــــــــــــ

م.ن