تيار الإصلاح الديمقراطي في حركة فتح ينعى المناضل الوطني الكبير أحمد عبد الرحمن

تيار الإصلاح الديمقراطي في حركة فتح ينعى المناضل الوطني الكبير أحمد عبد الرحمن
  الخبر الرئيسي

فتح ميديا - رام الله -

 نعى تيار الإصلاح الديمقراطي في حركة فتح إلى جماهير شعبنا الفلسطيني، وإلى الأمتين العربية والإسلامية، وإلى أحرار العالم، المناضل الفتحاوي الكبير، أحمد عبد الرحمن، الذي وافاه الأجل مساء اليوم الاثنين عن عمر يناهز 76 عاماً.

واستذكر تيار الإصلاح الديمقراطي في حركة فتح، في بيان صدر مساء الاثنين، مآثره العظيمة، إذ قضى عمره مدافعاً عن حرية وطنه، وكان إعلامياً ترك بصمته في مسيرة إعلام الثورة الفلسطينية منذ البدايات، إلى جانب شغله مواقع حركية وسياسية عديدة، منها عضوية المجلس المركزي، والمجلس الثوري لحركة فتح، وعضوية المجلس الوطني الفلسطيني، إضافة إلى كونه أحد مؤسسي الإعلام الموحد، وإذاعة صوت فلسطين، ورئيساً لتحرير مجلة فلسطين الثورة، وناطقا باسم حركة "فتح"، ومستشارا للرئيس الشهيد ياسر عرفات، وهو أول أمين عام لمجلس الوزراء الفلسطيني.

وتقدم التيار بأحر التعازي من أسرة الراحل الكبير، ومن أبناء شعبنا وأبناء حركة فتح، سائلين الحق تبارك وتعالى أن يتغمده بواسع رحمته وأن يسكنه فسيح جناته. 

والراحل عضو مجلس مركزي، ومجلس ثوري لحركة فتح، وعضو في المجلس الوطني الفلسطيني.
ومن مواليد قرية بيت سوريك شمال غرب القدس، وهو من الرواد الأوائل للحركة التحق بها عام 1967، وكان من مؤسسي الإعلام الموحد مع الشهيد ماجد أبو شرار، وهو من مؤسسي إذاعة صوت فلسطين، وترأس تحرير مجلة فلسطين الثورة، وكان ناطقا باسم حركة "فتح" ومستشارا للرئيس الشهيد ياسر عرفات، وهو أول أمين عام لمجلس الوزراء.

____

ت.خ