محدث بالصور - تيار الإصلاح الديمقراطي يكرم أوائل طلبة الثانوية "توجيهي" برعاية القائد محمد دحلان

محدث بالصور - تيار الإصلاح الديمقراطي يكرم أوائل طلبة الثانوية "توجيهي" برعاية القائد محمد دحلان
  الخبر الرئيسي

فتح ميديا - غزة:

تحت رعاية قائد تيار الإصلاح الديمقراطي النائب محمد دحلان، نظمت حركة الشبيبة الفتحاوية في ساحة غزة، مساء الاثنين، حفل تكريم لـ"أوائل الثانوية العامة"، والذي حمل اسم فوج الأمل والمستقبل.

وشارك الآلاف في الاحتفالية التي أقيمت في منتجع الشاليهات غرب مدينة غزة، وبحضور عدد من النواب وقيادات تيار الإصلاح الديمقراطي، حاملين الأعلام الفلسطينية وأعلام حركة فتح.

وجاب موكب أوائل طلبة الثانوية العامة "فوج الأمل والمستقبل" شوارع قطاع غزة، باتجاه ساحة الاحتفال.

وبدأت الاحتفالية بقراءة القرآن الكريم، وتلاها عزف السلام الوطني لدولة فلسطين، بعدها قرأ المشاركون الفاتحة على أرواح شهدائنا الأبرار، وتزامن مع حفل التكريم حملة للتغريد على شبكات التواصل الاجتماعي.

وقال قائد تيار الإصلاح الديمقراطي في حركة فتح، محمد دحلان خلال كلمته في حفل تكريم "فوج الأمل والمستقبل": يسعدي ويشرفني أن أشارككم فرحة أبنائكم رغم الحصار والعقوبات الظالمة".

وأضاف:" أن ورفاقي في تيار الإصلاح الديمقراطي، نشكر أسرة التربية والتعليم في فلسطين التي حافظت على المسيرة التعليمية رغم المعيقات".

وأكد القائد محمد دحلان أن طريقنا طويل وصعب في ظل هذا الاحتلال الجاثم على أرضنا، فنحن مع الشراكة الوطنية من أجل التحرر الوطني والعودة إلى مسار الديمقراطية الفلسطينية طريقاً وحيداً لإعادة بناء المؤسسات الوطنية الجامعة عبر بوابة الانتخابات.

ورفض كل المشاريع والمخططات المشبوهه، وصفقة ترامب ومخططات نتنياهو في الضم، مشيراً إلى أننا على يقين تام بأن الإرداة الفلسطينية قادرة على مواجهه التحديات.

وتابع القائد محمد دحلان حديثه قائلاً:"نحن مع تحقيق المصالحة وهذا قدرنا وواجب علينا"، مؤكداً على ضرورة ترك الخلافات والاتفاق من أجل  فلسطين ومن أجل القدس ومن أجل الشهداء والأسرى الأبطال.

وكرر تهنئته لأبناء الشعب الفلسطيني المتفوقين قائلاً: "عليكم أن تفرحوا اليوم الذي يليق بكم وبأسركم"

وفي ختام حديثه أردف القائد دحلان: "أن هذا الاحتفال بفرحة وسعادة جناها أبنائنا لنا"، مؤكداً سنبذل الجهد أنا ورفاقي من أجل دعمهم وووصولهم للجامعة.

بدوره شكر فادي بدح أمين سر حركةُ الشبيبة الفتحاوية القائدِ محمد دحلان "أبو فادي"، لما يبذله ورفاق دربهِ من جهد في خدمة أبنائِهم الطلبة، متوجهاً بالتحية لكل جماهير شعبنا في كافة أماكن تواجدهم.

وعبر عن فخره بتتويج اليوم جهود اثنى عشر عاماً من عطاء طلبة الثانوية العامة سعياً لرفعة نفسهم ووطنهم، محتفلين بهم على ما أحرزوه من تقدم ورقيَ وتفوق، فهنيئاً لهم ولأولياء الكادحين، الذين ما بخلوا عطاءً وتضحيةً وجود.

وأهاب بدح خلال كلمته بالحفل بكل الجامعات الفلسطينية أن تُعيد النظر في سياساتِها المالية، خصوصاً ما يتعلقُ بتسجيلِ الطلبةِ الجدد، فالظروف عسيرة وأولياء الأمور بالكاد يتدبرون أمر قوت أطفالِهم.

ووجه رسالته لطلبة الثانوية أكد فيها أن طريق النجاح لا يسلُكه إلا أصحابُ الإرادة الصلبة، بحثاً عن دورٍ وحضورِ في خارطة الوطن وتحت سمائِه، رغم كل محاولات شطب اسم فلسطينَ عن الخارطة.

 

____

ت . ز