اللينو: وحدة الصف ووضع استراتيجية وطنية جامعة هي السبيل لافشال "صفقة ترامب"

اللينو: وحدة الصف  ووضع استراتيجية وطنية جامعة هي السبيل لافشال "صفقة ترامب"
  آخر الأخبار

فتح ميديا - بيروت -

قال معتمد تيار الإصلاح الديمقراطي في حركة فتح بالساحة اللبنانية محمود اللينو،  لا شك بأن الانحياز الأمريكي الفاضح لكيان العدو الإسرائيلي سوف يترجم لصالحه عبر "صفقة ترامب" المنوي اعلانها.

وأضاف اللينو في تغريدة له على حسابه الخاص على الفيسبوك، اليوم الثلاثاء، أن "صفقة ترامب" ستزيد المشهد الوطني الفلسطيني قتامة على سواده، نتيجة الشرزمة والانقسام والتخلي عن عوامل قوتنا وحالة التفكك والاضطراب الاقليمي، وعدم جدية الدول الكبرى في نصرتها لعدالة قضيتنا".

وتابع حديثه، "لن تمر الصفقة حينما لا يمكنها النفاذ بوحدة الصف وتوحيد الوطن ووضع استراتيجة وطنية جامعة للمواجهة، وتنفيذ المقررات الوطنية الصادرة عن المجلس الوطني والمركزي وتفعيل المقاومة الشعبية، وأن لا يقتصر دورنا في المواجهة على تحميل المسؤوليات، والشعارات الرنانة حتى لا يضيع ما بقي من الوطن والقضية.

ونوه اللينو أنه ربما تكون هذه الفرصة من الفرص الأخيرة المتاحة لاسترداد الذات الفلسطينية وفرض إرادتنا في انتزاع حقوقنا، وقيام دولتنا الفلسطينية المستقلة وعاصمتها القدس الشريف، وعودة اللاجئين.

_________

م.ر