الإفراج عن الأسير شواهنة بعد "18 عاماً" في الأسر

الإفراج عن الأسير شواهنة بعد "18 عاماً" في الأسر
  آخر الأخبار

فتح ميديا-متابعة

أفرجت سلطات الاحتلال الإسرائيلي، عن الأسير صخر عبد الله شواهنة من بلدة السيلة الحارثية غرب جنين، بعد قضائه "18 عاماً" في الأسر.

وقال الأسير شواهنة، اليوم الأربعاء: حفاظاً على سلامة الجميع في ظل الظروف الراهنة، وتماشياً مع قرارات الرئيس محمود عباس وإجراءات الحكومة الاحترازية لمنع تفشي فيروس "كورونا"، طلبت من الأهل والأصدقاء اقتصار التهاني على مسيرة مركبات فقط، والالتزام بعدم التجمع.

وحول أوضاع الأسرى في سجن النقب الصحراوي، الذي يقبع فيه نحو 1500 أسير، قال إن المعتقل يفتقر لشروط الوقاية بالكامل، مشيراً إلى أن إدارة المعتقل أغلقت "الكنتينا" منذ بداية الأزمة، إضافة إلى عدم وجود أطباء.

ووجه الأسير المحرر شواهنة، رسالة باسم الحركة الأسيرة، إلى العمال في أراضي الـ48، أن يصبروا ويمتثلوا لقرارات الجهات المختصة المتعلقة بالحد من انتشار فيروس "كورونا"، خوفاً على صحتهم وصحة أبنائهم حتى الإنتهاء من الأزمة.

يذكر أن الأسير شواهنة اعتقل عام 2002، وحكم عليه بالسجن لمدة ثمانية عشر عامًا.

ـــــــ

م.ن