اشتية يعلن عن تخفيف الإجراءات الخاصة بمواجهة فيروس "كورونا"

اشتية يعلن عن تخفيف الإجراءات الخاصة بمواجهة فيروس "كورونا"
  الخبر الرئيسي

فتح ميديا-رام الله

أعلن رئيس الوزراء محمد اشتية عن تخفيف الإجراءات الخاصة بمواجهة فيروس "كورونا" في كافة الأراضي الفلسطينية، بعد الحالة الإيجابية الأخيرة.

وأوضح اشتية خلال مؤتمر صحفي ظهر اليوم الاثنين 25/05/2020، أن الحكومة وبناءً على تقييم الأوضاع في الفترة الأخيرة، ومع تراجع تسجيل إصابات مع تزايد حالات التعافي، قررت اتخاذ عدة قرارات بهدف تخفيف الإجراءات الحالية.

وأعلن عن إعادة فتح المحاكم والوزارات والهيئات العامة للعمل بشكل طبيعي بعد إجازة العيد مع مراعاة إجراءات السلامة، بالإضافة للسماح بعمل المحال والمؤسسات التجارية والصناعية بعد العيد بشكل طبيعي.

وأكد اشتية أن المساجد والكنائس سوف تفتح أبوابها بدءاً من صلاة فجر غدٍ الثلاثاء مع اتخاذ إجراءات السلامة المتخذة، وحسب الخطة التي ستعلنها وزارة الأوقاف والشؤون الدينية.

وأشار إلى أن الحواجز الأمنية بين محافظات الوطن سيتم رفعها، مع السماح بتنقل المواطنين، والسماح بعمل المواصلات ستعمل بشكل طبيعي وفق بروتوكول الصحة العامة والإجراءات.

ولفت إلى أن المقاهي والنوادي سيتم تشغليها وفق إجراءات السلامة التي سيتم إعلانها خلال اليومين المقبلين، بالإضافة للسماح بعمل الحدائق والمتنزهات العامة والمقاهي وفق الإجراءات الخاصة، مع تطوير خطة الخطة الخاصة بتشغيل صالات الأفراح.

قطاع التعليم

وأعلن أشتية أن الخطة الخاصة بانطلاق امتحان الثانوية العامة استكملت بشكل كامل، وأنها ستنطلق حسب موعدها المعلن مسبقاً.

ولفت إلى أن دوام الجامعات والمدارس الخاصة سيتم العمل بها إدارياً فقط، ولن يكون هناك تواجد للطلاب في الوقت الراهن.

الوضع الصحي

قال رئيس الوزراء أن وزارة الصحة أجرت حوالي 5400 فحص عشوائي لمجموعة من عمال الداخل المحتل الذين عادوا للضفة الغربية في الأيام الماضية بسبب إجازة عيد الفطر.

وأشار إلى أن جميع العينات العشوائية جاءت نتائجها سلبية، الأمر الذي أعطى طمأنينة كبيرة للحكومة وللقطاع الصحي بشكل خاص، لافتاً في الوقت نفسه أن حالات التعافي وصلت لـ 475 حالة من أصل 602 إصابة مسجلة منذ بداية ظهور الفيروس.

وأكد اشتية أنه وبدءاً مع العاشر من شهر يونيو المقبل سيتم تشغيل جسر جوي لإجلاء رعايانا في عدد من الدول حول العالم، عبر الأردن.

غزة عقب وقف التنسيق

ولفت اشتية إلى أنه جاري العمل على خطة خاصة للتعامل مع قطاع غزة عقب قرار وقف التنسيق بكل جوانبه مع دولة الاحتلال.

وقال اشتية "بخصوص مرضى القطاع، فسيتم علاجهم داخل مشافي القطاع، موضحاً أنه تم تجهيز مشفى خاص لمرضى السرطان منذ قرابة شهر، وهو يغني عن السفر للعلاج في القدس".

وبخصوص الجانب التجاري والبضائع، فأوضح أنه جاري تجهيز خطة من قبل مسؤول هيئة المعابر نظمي مهنا، للعمل بها خصوصاً في معبر كرم أبو سالم.

ـــــــ

م.ن